أهمية المعرفة السابقة قبل دخول الفوركس

غالبية المبتدئين لا يهتمون بالنظر في تداول العملات الأجنبية كثيرا سلفا و معظمهم لا يقوم بأي شكل من أشكال الدراسة قبل الدخول إلى سوق العملات الأجنبية، يبدأون حياتهم المهنية في تداول العملات الأجنبية على الفور، بدون أى جهد مسبق لكسب المعرفة، هذا هو احد الأسباب الرئيسية لبقاء المبتدئين مبتدئين وينتهي بهم المطاف في خسارة كل شيء.

بكل إنصاف، أنت لا تحتاج إلى معرفة الكثير قبل أن تفكر في وضع طلبك فوركس الأولى، لست مضطر إلى معرفة كل شيء  في الواقع، من المستحيل معرفة كل شيئ حيث ان تداول العملات هو موضوع واسع، ومع ذلك، يجب أن يكون لديك معرفة أساسية عن السوق و العملات، قبل أن تقرر الشروع في مهنة تداول العملات الأجنبية.

لتبدأ  يجب عليك أولا فهم أساسيات الفوركس  هناك نوعان رئيسيان من تحليل تداول العملات الأجنبية، و هم الأساسية والفنية  يجب أن ننظر إلى كل من هذه بعد دراسة الأساسيات، لأن كلاهما على نفس القدر من الأهمية، يجب أن تنظر أيضا إلى تكتيكات تداول العملات الأجنبية أولا قبل تحديد النظام الخاص بك، قبل النظر بعد ذلك في استراتيجيات التداول.

يجب وضع خِطَّة تداول العملات الأساسية ومن ثم إقامة نظام تجاري، أو على الأقل البدء في بناء أساس لكل منهما، قبل دخول السوق العملات طريقتك و الفلسفة فى تداول العملات تتطور مع مرور الوقت بشكل طبيعي، كما سيكون لديك خطة ونظام على الأرجح، ولكن لا تضع نفسك في وضع سيئ بتأجيل دراستك.

إذا كنت درست من قبل، ستحظى ببداية ضخمة فى تداول العملات، و سوف يضعك ذلك فى تقدم كبير الكثير من المبتدئين لا يحط من بهاذا التقدم، لذلك فاذا كنت حقا لا تريد أن تصبح من ضمن المبتدئين الغير ناجحين، عليك أن تكون على استعداد للدراسة بحيث انك لن تضع نفسك في وضع غير مؤات الا عن طريق الدخول في سوق الفوركس كجاهل.

إذا أنت تدخل سوق فوركس جاهل، سيكون الأمر بالنسبة لك كالمقامرة، وليس من المفترض تداول العملات الأجنبية لتكون مقامرة، بل استثمار ستكون تريد أن تكون قادرة على اتخاذ قرارات ذكية  وليس اتخاذ قرارات محفوفة بالمخاطر.