تحتاج منظمة الصحة العالمية إلى بضعة أسابيع لتحديد مدى قدرة هذه السلالة الجديدة، أوميكرون على الانتشار وفعالية اللقاحات والأدوية في مواجهتها، ظهور أول فيروس متحور خاصة وأن حالة أول مصاب أُعلن عنه في أوروبا كانت لشخص وليس مطعمًا، ومن المنتظر أن يعلن مجلس الوزراء الكويتي قرارات تنفيذ توصيات لجنة الوباء المستجد، مشيرة إلى أن قرار اللجنة سيعلن عنها وبحسب المختصين، هناك عدة إجراءات ضرورية يجب على المعنيين دراستها تحسبا لانتشار طفرات جديدة، ومنها أوميكرون، وهذه الإجراءات هي :

 

  • أولا يجب عمل الإجراءات الوقائية هي :  ارتدِ الكمامة.
  • عودة تطبيقي هويتي  ومناعة إلى اللون البرتقالي في حال عدم الالتزام بأخذ الجرعة الثالثة في الموعد المحدد الذي تم إبلاغه بخطاب للمواطنين والمقيمين وبالتالي منع المواطنين من السفر للخارج ومنع المقيمين من دخول المجمعات والمقاهي التي تزيد مساحتها عن 6000 متر مربع وإلزام الممتنعين بإجراء فحص PCR أسبوعي،وكذلك النساء الحوامل والمرضعات.
  • إعادة وضع القناع في المجمعات والمواصلات العامة.
  • تكرار اختبار PCR لجميع الركاب.
  • حظر جزئي محدود أو كلي، مثل تحديد ساعات العمل لبعض الأنشطة باستثناء المطاعم والمقاهي، وعدم عودة الإغلاقات كما في السابق، مثل الحظر الكلي أو الجزئي.
  • حجر صحي لاحتجاز القادمين من بعض الدول التي يحتمل انتشار الوباء فيها.
  • •منع التجمعات.
  • يجب أن تأخذ الجرعة الثالثة في غضون خمس وستين يومًا من الوصول إلى البلاد.
  • مطالبة الموظفين بتلقي جرعة اللقاح الثالثة، أو إجراء فحص PCR أسبوعي.

يمكنك متابعتنا على أخبار جوجل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.