إطلاق خدمات ملاحية جديدة بين هيئة المواني السعودية والصين

أعلنت الهيئة العامة للموانئ وبالتعاون مع الشركة السعودية العالمية للموانئ، عن إطلاق شركات الشحن البحري، وتأتي خدمة الشحن الجديدة من الصين إلى ميناء الملك عبد العزيز بالدمام في إطار خطط لإحداث نقلة نوعية في صناعة النقل البحري والخدمات اللوجستية وتعزيز سرعة ربط الموانئ السعودية بموانئ الدول الأخرى، الدول الرئيسية في العالم، وبالتالي المساهمة في توسيع مكانة المملكة العربية السعودية كمركز لوجستي عالمي، موانئ الملك عبد العزيز هي الميناء الرئيسي للمملكة العربية السعودية، ومنطقة التجارة الحرة لمجلس التعاون الخليجي هي أكبر منطقة تجارة حرة في العالم، تربط الخدمة الجديدة أهم موانئ الصين، بما في ذلك شنغهاي ونينجبو وشيامن، بموانئ الملك عبد العزيز في الدمام السعودية، وتعد الخدمة التي انطلقت في 15 ديسمبر هي الأولى من نوعها في المنطقة، وتؤكد أهمية الصادرات المملكة العربية السعودية إلى أسواق الشرق الأقصى وتطوير ميناء الملك عبد العزيز.

تهدف هذه الخطوة إلى تعزيز الربط وتقليل وقت الشحن بين الموانئ السعودية والموانئ الصينية الرئيسية وموانئ المنطقة، مما يساهم في دعم وتحفيز تصدير المنتجات الوطنية وتدفق الواردات بشكل مباشر وزيادة التجارة البينية بين البلدين، بالإضافة إلى توفير خطوط نقل إضافية، النقل البحري في المستوردين والمصدرين المحليين والدوليين، مما يعزز القدرة التنافسية لخدمات الموانئ ويزيد من فرص الاستثمار في الموانئ السعودية على ساحل الخليج العربي.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الخطوة تأتي بعد سلسلة من المبادرات التي أطلقتها شركة مواني بالتعاون مع كبرى الخطوط الملاحية الدولية ضمن الأهداف الاستراتيجية للاستراتيجية الوطنية لخدمات النقل والخدمات اللوجستية ورؤية المملكة 2030، و استمرار التعاون مع خدمات الشحن التي عملت شركة مواني على إضافتها خلال العام الماضي، بدعم من المواني السعودية والأنظمة اللوجستية، ومتابعة من معالي وزير النقل واللوجستيات رئيس مجلس إدارة الهيئة المهندس “صالح بن ناصر الجاسر” لرفع الطاقة الاستيعابية وزيادة المناولة من الكميات في الموانئ السعودية.

UA-200036862-2