يبحث الكثير من المواطنين في المغرب عن كيفية الحصول علي جواز التلقيح، الذي يقوم بعمل تحفيز الجهاز المناعي ومكافحة الفيروسات الغريبة والمساعدة علي الوقاية من المرض وقد أثبت أهميته ويعد التلقيح ضد الوباء المستجد فرصة لحماية الأفراد وسرعة التعرف علي الأجسام الغريبة ومكافحتها ومنع العدوي أيضا، وحمايتك ومن حولك أيضا وتحقيق مناعة القطيع هذا في حالة تلقي الجرعة لعدد يمثل 80 % من الأشخاص، وامتازت حملة التلقيح ضد الوباء المستجد في المغرب بالإيجابية وذلك من خلال نتائج التجارب السريرية ومراقبة هذه العملية من خلال لجنة علمية متخصصة رفيعة المستوي.

جواز التلقيح

وتستهدف حملة جواز التلقيح ضد الوباء المستجد للمواطنين الذين تبلغ أعمارهم من 17 عام وفقا للجدول الذي وضعته وزارة الصحة لتلقي جرعتين، علي نسبة السكان والتي تستهدف 25 مليون نسمة مع وضع الأولوية للفئات الأكثر أستهدافا مثل المهنيين من مهني الصحة، وقوات الأمن، وموظفي التربية الوطنية، السلطات العمومية، وكبار السن، ويأتي بعد ذلك الفئات السكانية المستهدفة، وفقا لاستراتيجية وضعت خصيصا لتحقيق خطة حملة التلقيح ضد الجواز المستمر، يتم تنفيذها بدقة في كافة أنحاء التراب المغربي، وتم تعبئة منهي الصحة و استعداد 2880 مؤسسة متخصصة للرعاية ومحطات التلقيح المتطورة وعددها 7000 نقطة  وفقا للتخطيط المحلي، لتلقي اللقاح علي جرعتين كل بالنسبة بـ “سينوفارم” الحد الأدني بين الجرعتين 21 يوم، أما “أسترازينيكا” الحد الأدني هو 28 بين كل جرعة وأخري.

استخراج جواز التلقيح 

أما بالنسبة لـ جواز التلقيح التي تم اختيارها من قبل المغرب تم وضع الآثار الجانبية وهي خفيفة للغاية وهي (ألم في مكان الحقن، صداع بالرأس، حمي بسيطة، طفح جلدي)، وذلك بعد إجراء تجارب سريرية بالمغرب، واللقاح متواجد بمراكز التلقيح ويمكن الحصول عليه من خلال اتباع هذه الخطوات :

 

تحميل جواز التلقيح
استخراج جواز التلقيح

 

  • الخطوة الأولي هي الدخول علي الموقع الإلكتروني الرسمي (liqahcorona.ma/ar).
  • اختيار خانة الحصول علي شهادة التلقيح الخاصة بي.
  • قم بأدخال بعض البيانات المطلوبة وهي رقم بطاقة التعريف الوطنية، رقم بطاقة الإقامة، والتاريج، ورمز التحقق، ثم الضغط علي كلمة بحث.
  • ثم القيام بكتابة الرمز السري، الذي أرسل لك عبر رسالة عن طريق الهاتف.
  • وسوف يتم توجيهك للحصول علي سحب جواز التلقيح، ويمكن الحصول عليه وطباعته أيضا.

    يمكنك متابعتنا على أخبار جوجل

    التعليقات

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *