الدكتور حسام زواوي هو باحث سعودي من وزارة الشؤون الصحية في الحرس الوطني جامعة الملك سعود بن عبد العزيز للعلوم الصحية نشأ وتربى في السعودية، و كان السبب في إنقاذ ارواح الملايين من الناس و ذلك بسبب ابحاثه، وهو باحث سعودي بدأت حياته عندما اهدى أحد اقاربه مجهرًا لوالده الذي كان يعمل مربي نحل حتى يرى حبوب اللقاح و يكف عن العسل، و لكن والده لم يستخدم هذا المجهر و أخذه حسام و أخوه فبدأ يستخدمه في رؤية كل ما لا يستطيع رؤيته بالعين المجردة و كان في هذا الوقت يبلغ من العمر 7 سنوات.

حياته العلمية و العملية
التحق حسام الزواوي بالمدرسة و بعدها التحق بكلية العلوم تخصص علم الأحياء الدقيقة فزادت معلوماته ودراسته عن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية و الميكروبات المسببة للأمراض المعدية، و بعد الجامعة أصبح أخصائي مختبر في جامعة كوينزلاند في استراليا و من خلال عمله و اطلاعه على تقارير المرضى، الذين اصيبوا بعدوى بعد قيامهم بعملية جراحية اكتشف أن هناك مشكلة في البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية يجب حلها.

أهمية أبحاث حسام زواوي
أثناء عمل الباحث حسام الزواوي في مختبر جامعة كوينزلاند الموجودة في استراليا قام بالعديد من الأبحاث حول الجرثومة الخارقة السريعة، و التي تتلخص في طرق تطوير أداة تشخيصية سريعة، ومن خلال هذه الأبحاث يتم تشخيص و تحديد نوع العدوى في وقت قصير من 3 إلى 4 ساعات فقط، كما أنه اثبت أن هذه البكتيريا تمثل خطرًا كبيرًا على الأرواح البشرية، وتتسبب في وفاة مايقرب من 50 ألف شخص سنويًا في أوروا و الولايات المتحدة فقط، لذلك قامت منظمة الصحة العالمية بالتحذير منها و من خطر الإصابة بها.

ما هو حلم الباحث حسام زواوي
يتلخص حلم حسام الزواوي في مساعدة البشرية من التهديد البكتيري و القضاء عليه بالإضافة إلى الحفاظ على المضادات الحيوية الموجودة حاليًا، واستخدامها بطريقة صحيحة و من وجهة نظر حسام الزواوي أن هذا الحلم سوف يتحقق عن طريق التوعية و معرفة الأطباء لأهمية المضادات الحيوية.

من يقوم بدعم حسام زواوي ؟
عندما كان حسام الزواوي في السعودية قامت الحكومة السعودية بدعمه، وعندما سافر إلى استراليا أخذ الدعم من مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث التابع لوزارة الحرس الوطني كما أنه يأخذ دعمه من عائلته و أهله.

رسالة من الدكتور حسام زواوي إلى رجال الأعمال

  • يطلب حسام الزواوي من رجال الأعمال أن يمدوه بالدعم المادي لأن الأبحاث الخاصة بالمجال الطبي تكون تكلفتها كبيرة جدًا.
  • و لن تقدر الحكومة وحدها على تكلفة هذه الأبحاث و يطلب من رجال الأعمال أن يقوموا بالتبرعات للأبحاث أو عن طريق الكراسي البحثية لأن التبرعات ضعيفة في هذا المجال.

تكريم التايمز للدكتور حسام زواوي

  • في عام 2010م حصل على جائزة جامعة جريفيث للتفوق العلمي.
  • في عام 2014م فاز بجائزة رولاكس للمشاريع الطموحة.
  • جائزة رولاكس حصل 30 ألف شخص على هذه الجائزة من حوالي 190 دولة و هي جائزة تقدم كل عامين لخمس أفراد
  • و تكون عبارة عن 200 ألف ريال و تقدم للأشخاص الذين قدموا أبحاث تساعد البشرية.
  • و تساهم في أنفاذ أرواحهم أو قاموا بتقديم جهود من أجل تحسين الحياة وحماية كوكب الأرض.

يمكنك متابعتنا على أخبار جوجل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.