ما هي الكبائر في الإسلام بالترتيب
الكبائر السبع بالترتيب

لقد نهى الله عبادة المؤمنون من ارتكاب الذنوب والمعاصي، وحثهم على التقوى والبر وأعمال الخير، لما في ذلك من صلاح أحوالهم في الدنيا والآخرة، ومن تلك المنهيات التي حذر الله عبادة المؤمنون منها الكبائر، والكبيرة هي ما كانت حرامًا قطعًا، و أوجب الشرع عليها عقوبة بنص قاطع، إما في الدنيا أو في الآخرة، وقيل أيضا أن الكبيرة هي التي توجب الحد في الدنيا والمعصية التي توجب وعيد يوم القيامة من عذاب أي هي التي جاء الوعيد في الكتاب والسنة بالعذاب والنار لمرتكبها، وقد حضر العلماء الكبائر في عدد معين، ورأي البعض عدم حصرها بعدد معين، وأن الضابط فيها ما كان ينتج عن فعلها الحد في الدنيا والعقاب في الآخرة.

 ما هي الكبائر

الكبائر التي توجب العذاب الأكبر في الآخرة، ورأي البعض أن الكبائر هي اربعه أشياء فقط :

  •  أكل الميتةَ.
  • أكل مال اليتيم بالباطل.
  • الفرار والتولي في المعركة.
  • أكل لحم الخنزير.

ما هي الكبائر السبع

ورأي مذهب آخر أن الكبائر سبع والدليل ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم في حديث [اجتنبوا السبع الموبقات، قالوا يا رسول الله وما هن قال صلى الله عليه وسلم:

  • الشرك بالله.
  • قتل النفس التي حرم الله قتلها.
  • السحر.
  • أكل الربا.
  • أكل مال.
  • قذف المحصنات المؤمنات الغافلات.
  • التولي يوم الزحف أي الفرار من أرض المعركة في الحرب.

الكبائر في الإسلام بالترتيب

ورأي البعض أن الكبائر هم ثمانية، “عقوق الوالدين، أكل الربا، الشرك بالله، قتل النفس، قذف المحصنات، أكل مال اليتيم، الفرار يوم الحرب، السحر”، وقال الصحابي ابن مسعود رضي الله عنه أنهم عشرة، وقيل إنهم أربعة عشر، وذهب البعض أنهم أكثر من ذلك.

ما هي الكبائر في القرآن

الكبائر التي يغفل عنها المسلم

هناك بعض الكبائر التي يغفل عنها المسلم مثل:

  • كبيرة السرقة.
  • كبيرة الزنا.
  • كبيرة التكبر والغرور.
  • كبيرة اللواط.
  • كبيرة شهادة الزور.
  • كبيرة قطع الطرق أي لصوص الليل الذين يقطعون الطريق على الناس لسرقتهم.
  • كبيرة ترك الصلاة لأن الصلاة هي أساس الدين وركن قوي في الدين فمن ضيعها فقد ضيع جميع الدين.

كيف يكفر المسلم عن الكبائر التي ارتكبها، إن مرتكب الكبيرة إذا تاب وآمن وعمل صالحاً واستغفر الله، وعمل الحسنات التي يذهبن السيئات، يغفر له الله لأن الله غفور رحيم ورحمته وسعت كل شيء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.