هي بلد أقدس مدينتين إسلاميتين ” مكة المكرمة والمدينة المنورة ” ، وفيها عدداً من المراكز الحديثة الغنية بالبترول، فيها مشـاهد خلابة للجبال والصحراء ومواقـع أثريـة مؤثــرة ومجتمع محافظ على أعرافه وتقاليده الدينية.
الجزء الغربي من المملكة فيه سلسلة جبال على طول المملكة، ولكن ما يقارب نصف المملكة يتكون من صحراء الربع الخالي وهي أكبر صحراء رملية في العالم، مدينة جدة هي مركز تجارى حيوي على البحر الأحمر مع العاصمة الرياض فيها أبنية إسلامية رائعة وبارزة، الساحل الشرقي هو موطن مدينة مشغولة بمصافي البترول والموانئ الصناعية.

أما مكة المكرمة فهي وجهة مئات ملايين المسلمين المؤمنين حول العالم الذين يزورونها خلال العام ولكن بشكل خاص خلال فترة الحج، فيها مشاهد تعبر عن الإخلاص الديني، والتواجد في مكة بحَد ذاته تجربة مبهجة، يوجد بها مساكن تناسب كل الاحتياجات من الفنادق المتوسطة والبسيطة إلي فنادق الخمس نجوم مثل فندق حياة ريجينسي ـ مكة على بعد 700م من الحرم الشريف في قلب المدينة المقدسة  وفندق هيلتون و الذي يوجد بالقرب منه مركز تجاري حديث جداً ومواقف للسيارات، أما مدينة أبها فهي أصغر مدينة في المملكة تنتشر على هضبة بجانب بحيرة “سد” منتزه رائع لتسلية العائلة، فيه الكثير من الملاعب الرياضية كما يذهب المسافرين إلى قمم الجبال المجاورة لتطل على مناظر ومشاهد خلابة في الوادي.

 السعودية
أفضل مدينة في السعودية

مركز أبها الصحي الرياضي المجهز تجهيزا تاما هو حل مثالي للراحة والاسترخاء، حتى في الصيف يظل المكان ممتعا جميلاً بسبب النسمات الجبلية، والزهور البرية تزين جوانب الهضبة.

و كذلك يوجد بها منتجع وقصر أبها و الذي يتكون من 150 غرفة بإدارة أمريكية، 112 فيلا فخمة ثلاث غرف، 27 فيلا بخمس غرف، 114 شقة بغرفة نوم واحد أو غرفتين، وفنادق صغيرة ذات 60 غرفة.

يمكنك متابعتنا على أخبار جوجل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.