بوابة الطالب جامعة فيلادلفيا تسجيل الدخول

باعتبارها واحدة من المؤسسات العلمية المتميزة فإن جامعة فيلادلفيا تلزم نفسها بأن تكون شريكاً كاملاً في تطوير المجتمع الأردني بوجه خاص والمجتمعات الأخرى على الصعيدين الإقليمي والعالمي بوجه عام، إن دور العلم والتكنولوجيا والمعلومات والاتصالات يزداد أهمية وحيوية في صنع رفاهية الإنسانية وتقدمها. ومن المتوقع خلال السنوات القادمة أن تصبح هذه العناصر مجتمعة العامل الحاسم نحو النمو والإرتقاء.

وعليه فإن التعليم ذا النوعية العالية والمرتبط بمتطلبات المرحلة والمستند الى البحث التطبيقي المتداخل التخصصات والمشترك بين المؤسسات سيكون الوسيلة الوحيدة لقيادة أي مجتمع ليصبح شريكاً منتجاً وفعالاً في الحضارة الإنسانية.

جامعة فيلادلفيا

إن تعاظم تيار العولمة وتسارع انهيار الحواجز الثقافية والاقتصادية يتطلب تعليماً حداثياً معمقاً ومنظومات متجددة من التعليم الإلكتروني والاعتيادي في بيئة خصبة من التفاعل الديمقراطي واحترام حقوق الإنسان وإطلاق حرية الفكر وتحفيز الإمكانات الإبداعية المتواصلة لدى الشرائح الشابة في المجتمع.

بوابة الطالب
جامعة فيلادلفيا الاردن

 

وفي الوقت الذي تؤدي سرعة تطور المعرفة وتطور العلوم والتكنولوجيا الى تعميق الهوة الثقافية بين الأجيال فإن المقاربات الحداثية للتعليم والتعلم مدى الحياة والتعليم التفاعلي من شأنها أن تساعد على جسر تلك الفجوة وتصحيح ذلك الاتجاه.

جامعة فيلادلفيا بوابة الطالب

فيلادلفيا ذلك الاسم العريق المجذر في أعماق التاريخ والتي كانت واحدة من المدن العشرة الكبرى على طريق الملوك التي كانت تربط بين الحضارات القديمة يدفع جامعة فيلادلفيا لتأخذ على عاتقها الربط بين المعرفة والتعلم والحضارة الحديثة والتقدم الى الأمام من خلال محركين رئيسين هما النوعية والحداثة على طريق المعلومات.

 

  • إن نقطة الانطلاق في هذا كله تتمثل في توفير التعليم الصحيح السريع التطور والمرتكز الى مثل إنسانية وأخلاقية نبيلة.
  • ويمثل الجيل الصاعد من الشابات والشبان القطار الذي سيحمل المجتمعات الى المستقبل ووقوده العلم والتعليم.
  • إن جامعة فيلادلفيا ومثيلاتها من المؤسسات يمكن أن تكون أداة حاسمة لتحقيق كل هذه الآمال.
  • ويمكن الاستفادة من الخدمات الإلكترونية لطلاب الجامعة من خلال الدخول علي موقع جامعة فيلادلفيا الإلكتروني.