شاشات خرائط إرشاد إلكترونية في المسجد الحرام بـ 6 لغات عالمية
المسجد الحرام

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ممثلة في وكالة المشاريع والدراسات الهندسية، عن توفير شاشات تفاعلية خاصة بعرض خرائط الإرشاد المكاني للمسجد الحرام وكافه ساحاته ومرافقه، وتهدف الخدمة إلى تسهيل الوصول إلى المواقع لأداء الشعائر الدينية ومعالم الجذب الرئيسة بالحرم المكي، ومنها صحن المطاف ومبنى المسعى عبر إظهار مسارات حركة مباشرة من موقع الجهاز إلى الوجهة المطلوبة.

وبحسب ما أفاد مدير الإدارة العامة لنظم المعلومات الجغرافية والمساحة المهندس أديب بن حسن كاظم، فإنه يضاف إلى الخدمات السابقة، المرافق ومواقع الخدمات التي تقدمها الرئاسة العامة، مثل مرافق دورات المياه ومواقع خدمة تقديم العربات والكثير من المعالم التي بلغ عددها أكثر من 16 معلما.

وتعرض الشاشة التفاعلية  البيانات بأكثر من 6 لغات رئيسة بما يتوافق مع التنوع الثقافي والمعرفي لدى زوار بيت الله الحرام.

وتعمل الشاشة التفاعلية علي التفاعل وإمكانية استخدام رمز الاستجابة السريع QR حيث يمكن  التصفح جغرافيا واستعراض المسارات عبر الأجهزة الشخصية.

ويأتي ذلك ضمن الخطة الموضوعة من قبل الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بتطوير ورفع جودة النظام الإرشادي بالمسجد الحرام.

ويعد التصميم الحالي عبارة عن إطار معدني (‏استايل ستيل) بطول ١.٨٤٠ متراً وعرض ١.٨٥٥متراً, بينما تبلغ الخريطة الورقية بطول ١.٧٥٩م وعرض ١.٧٦٢م وارتفاع متفاوت عن سطح الأرض .

وتشهد المملكة طفرة كبيرة في استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة لخدمة قاصدي المسجد الحرام والتيسير عليهم، حيث اختفت مظاهر المشقة وأصبح أداء الشعائر آمناً يسيرا.

وكان لاستخدام وسائل التقنية الحديثة وأدوات الذكاء الأصطناعى والتطبيقات الذكية والخدمات الإلكترونية المتنوعة، في موسم الحج السابق، أهمية كبرى في التخفيف على حجاج بيت الله الحرام، وتسهيل إقامة الشعائر المقدسة بكل سهولة.