5 نصائح لتحافظ على هدوئك تحت الضغوط

الضغوط النفسية والتوتر أصبحت الأكثر شيوعا فى وقتنا الحاضر نتيجة كثرة الأعباء والالتزامات التى يعيش فيها الإنسان ولكن هل فكرت كيف تحافظ على هدوئك فى وقت الضغوط والمشكلات اليومية التى تمر بها ؟ ان تحافظ على هدوئك برغم ما تمر به من مشكلات وضغوطات هو من الأمور الصعبة، التى قد لا يتمكن الإنسان بسهولة من القيام بها ولكن من خلال موقع الخليج اليوم نعرض لكم مجموعة من النصائح عن كيفية الحفاظ على الهدوء لتبقى هادىء ومتماسك تحت الضغط.

تنفس بعمق :

كشفت مجموعة كبيرة من الدراسات العلمية ان الذى يعانى من الضيق والغضب الشديد قد يعانى من اضطرابات تنفسية ينتج عنها إنتاج هرمونات الإجهاد خاصة فى حالا ت التوتر الشديدة، ولكم فى حالة ما إذا قمت بعمل نفس طويل وعميق سوف يكون هذا له تأثير مهدىء لأعصابك وسوف تشعر بالهدوء والراحة.

تغيير الحالة :

فى حالة تعرضك لضغط نفسى فى مكان ما يمكنك الحفاظ على هدوئك فى هذا الموقف من خلال تغيير الحالة أو الموقف الذى تمر به فيمكنك مثلا الخروج للتنزه أو الاستماع للموسيقى أو ممارسة بعض التمارين الرياضية، وذلك لان تغيير الموقف او الحالة من شأنه نسيان الضغط الذى تمر به لتستعيد هدوئك وتوازنك مرة اخرى.

البقاء متفائلا :

التركيز على الاثار الايجابية للموقف هو من الأمور الهامة التي تجعلك تتخلص من الضغط الذى تمر به وتجعلك تفكر في الأمور بمنظور اخر اكثر ايجابية لتتحول على الفور من الانفعال والغضب، الى الهدوء من خلال معرفتك بأن الأمور ليست سيئة كما تبدو وان دائما هناك حلول للمشاكل.

أخذ غفوة :

أخذ قيلولة هو من الأمور التى تساعدك فى استعادة هدوئك خاصة في حالة الضغوط وهذه القيلولة، يجب الا تتعدى 30 دقيقة وعندما تستيقظ ستشعر بنوع من الانتعاش ورؤية الأمور بشكل اوضح واكثر سلاسة.

الصلاة :

الصلاة من الأمور المفيدة جدا في وقت الضغوطات والمشكلات لانها تجعل الإنسان يحافظ على هدوءه لبعض الوقت ويشعر بنوع من الراحة والرضا النفسى الذي يمكنه من تجاوز مشكلاته.

الحفاظ على الهدوء من الأمور المهمة في هذه الأيام نتيجة كثرة الضغوط والمشكلات التي نمر بها وهذه النصائح يمكن ان تساعدك فى الخروج من الضغط النفسى والحفاظ على الهدوء في مشكلات العمل او الأمور المالية، أو الوظيفية أو غيرها من الأمور التي تؤدى إلى القلق والضغط النفسى.

UA-200036862-2