لمحات من حياة الوليد بن طلال
الوليد بن طلال

الأمير الوليد بن طلال بن عبد العزيز آل سعود هو رجل أعمال سعودي و يعتبر من أكبر المستثمرين في العالم، ولد الوليد بن طلال في 7 مارس 1955 و هو يعتبر الابن الثاني للأمير طلال بن عبد العزيز وتعتبر عائلته من أشهر العائلات و ذلك لأن جده لوالده هو الملك عبد العزيز آل سعود مؤسس المملكة العربية السعودية و جده لأمه هو رياض الصلح رئيس أول حكومة استقلالية في لبنان.

الحياة الدراسية للأمير الوليد بن طلال
انفصل والداه و هو في السابعة من عمره فذهب للعيش مع والدته في بيروت و التحق بالمدرسة الابتدائية غابة الصنوبر الموجودة في بيروت و لكنه لم يكن من الطلاب الملتزمة فقد اعتاد دائمًا على الهرب و التغيب من المدرسة دون أذن، و في عام 1968 أجبره والده على الالتحاق بكلية الملك عبد العزيز الحربية و التي توجد في المملكة العربية السعودية.

  • وفي عام 1974 التحق بمدرسة الشويفات و ذلك عندما عاد إلى بيروت مرة آخري.
  • وفي عام 1979 حصل على درجة البكالوريوس في العلوم الإدارية و الاقتصادية بامتياز و تفوق من كلية مينلو في كاليفورنيا.
  • و أكمل تعليمه في جامعة سيراكيوز للحصول على درجة الماجستير في العلوم الاجتماعية.

انجازات الأمير الوليد بن طلال
يشترك الأمير الوليد بن طلال في العديد من القطاعات الاستثمارية مثل :

  •   اشتراكه في الفنادق العالمية
  • فنادق فورسيزونس.
  • و فنادق فيرمونت
  • و فنادق موفنبيك.
  • و فنادق جورج الخامس في باريس.
  • و بلازا في نيويورك.
  • و كوبلي بلازا في بوسطن.

 

اشتراكه في مجال الإعلام

  • امتلاكه لشركة روتانا للإنتاج الفني.
  • امتلاكه لقناة الرسالة.
  • له حصص في شركة نيوز كورب العالمية بالإضافة إلى شركة ميديا سيت العالمية.
  • كما له حصص في شركة CNN و شركة فوكس.

اشتراكه في القطاع التقني

  • يمتلك الوليد بن طلال استثمارات في شركة أبل.
  • كما يمتلك استثمارات في شركة eBay.
حياة الوليد بن طلال
الوليد بن طلال

 

قطاع البنوك

  • له استثمارات في بنك سامبا.
  • و بنك سيتي قروب.
  • مجال الصناعات الغذائية : شركة صافولا بحصة تبلغ 10%.
  • أما في  مجال السيارات يمتلك استثمارات في شركة هونداي.
  • و استثمارات في شركة فورد، كما تعاقد مع مجموعة بن لادن لبناء برج المملكة بجدة و ذلك حتى يكون أطول مبنى في العالم بارتفاع 1000 متر و سوف تصل تكلفته إلى 4.6 مليار ريال سعودي.

ترتيب الوليد بن طلال بين أثرياء العالم

  • في عام 2004 أدرجته مجلة فوربس في المرتبة الرابعة كأغني رجل في العالم بتروة تبلغ 21 مليار دولار.
  • في عام 2009 صنفته المجلة الأمريكية في الترتيب ال22 من أغنياء العالم بثروة تبلغ 13.3 مليار دولار.
  • و في عام 2010 وصل ترتيبه إلى ال19 من أغنى أغنياء العالم بثروة تبلغ 19.4 مليار دولار.

القبض على الأمير الوليد بن طلال
في عام 2017 أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بإيقاف الأمير الوليد بن طلال بالإضافة إلى 11 أمير و وزراء سابقين و تم احتجازهم في فندق ريتز كارلتون الموجود في الرياض لمدة شهرين و ذلك بعد إن تم تشكيل لجنة لمكافحة الفساد برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، و بعد مرور شهرين وافق النائب العام على تسوية توصل إليها الوليد بن طلال مع السلطات و بعد الإفراج عنه أعلن الأمير الوليد بن طلال بعدم اشتراكه في أي فساد قائم في البلد كما أنه أكد باستمرار سيطرته على شركته المملكة القابضة و إن الحكومة لم تطلب منه التنازل عن أي أصول تخص الشركة.