انطلقت عصر اليوم، في تمام الساعة الثانية والنصف مساء بتوقيت القاهرة، قمة الدوري الإنجليزي بين فريق مانشستر سيتي مع نظيره تشيلسي ضمن مباريات الجولة الثانية والعشرين من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي، في المباراة التي احتضنها ملعب الاتحاد في معقل مانشستر سيتي، وذلك في غياب نجوم إفريقيا المشاركين في بطولة أمم إفريقيا وعلى رأسهم الجزائري رياض محرز.

ويسعي نادي مانشستر سيتي والذي يقوده المدرب المخضرم بيب جوارديولا إلى مواصلة سلسلة الانتصارات والاستمرار في تعزيز السيطرة على صدارة الدوري الإنجليزي لحسنن اللقب لصالحه للمرة الثانية على التوالي قبل أسابيع من نهاية المسابقة، خاصة وأن الفارق بين وبين تشيلسي صاحب المركز الثاني قبل اللقاء وصل إلى 10 نقاط كاملة وفي حالة الفوز سيصل الفارق إلى 13 نقطة كاملة.

ويتسلح فريق مانشستر سيتي بجماهيره في مباراة اليوم، بجماهيره لتحقيق الفوز الـ 11 على التوالي في بطولة الدوري الإنجليزي والتي كان آخرها الفوز على الأرسنال بالجولة الماضية الـ 21، وما يزيد من حماسة وإثارة ومتعة اللقاء، أن المباراة مع تشيلسي طرفي نهائي دوري أبطال أوروبا في النسخة الماضية والتي حققها نادي تشيلسي في النهاية.

مانشستر سيتي وتشيلسي صراع القمة بالدوري الإنجليزي

 

أما الطرف الثاني تشيلسي فيسعى بقيادة الألماني توماس توخيل، إلى تحقيق الفوز لتقليص الفارق مع السيتي المتصدر للقتال على الرمق الأخير على اللقب، خاصة وأن يسعى لتحقيق الفوز على جوارديولا بعدما انتهت مواجهة الذهاب في الأسبوع السادس من البطولة بفوز تشيلسي بهدف نظيف

ويحتل فريق مانشستر سيتي صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 53 نقطة، فيما يأتي تشيلسي وصيفًا برصيد 43 نقطة بعد خوضهما 22 مباراة، وفي المركز الثالث يأتي ليفربول برصيد 42 نقطة بعد لعبه 20 مباراة فقط.

تعادل في الشوط الأول

وانتهي الشوط الأول من مباراة تشيلسي ومانشستر سيتي بالتعادل السلبي بين الفريقين، وشهد الشوط هجوم متبادل من الفريقين وتضيع أكثر من فرصة محققة وأضاع اللاعب رحيم واللاعب دي براون أكثر من هدف في الشوط الأول، وعلى الطرف أتيحت فرص لـ لوكاكو وحكيم زياش ولكن بدون جدوى.