مصر تتحدي الصعاب أمام كوت ديفوار الليلة والمغرب تنتظر الفائز

تحبس جماهير الكرة المصرية الأنفاس، انتظارا للمباراة المرتقبة الليلة بين مصر وكوت ديفوار في دور ثمن نهائي بطولة الأمم الإفريقية المقامة حاليا في الكاميرون وتستمر حتى السادس من شهر فبراير المقبل، ويسعى أحفاد الفراعنة لتقديم عرض جيد والتأهل إلى دور ربع نهائي البطولة وضرب موعدا مع أسود الأطلسي التي أقصت مالاوي أمس وسط أداء ممتع ورائع حاز على إعجاب كافة المشاهدين.

مصر تتحدي الصعاب أمام كوت ديفوار

يتحدى المنتخب المصري بقيادة البرتغالي كارلوس كيروش الصعاب، في مواجهة الليلة أمام كوت ديفوار خاصة وأنها أقصت المنتخب الجزائري المرشح الأول للبطولة من دور المجموعات وفوزها بثلاثة أهداف مقابل هدف، إضافة إلى أرضية الملعب السيئة التي اشتكت منها العديد من المنتخبات ومنها الجزائر على الرغم من التحسينات التي أجرتها اللجنة المنظمة على البطولة.

 

موعد مباراة مصر أمام كوت ديفوار

كما يتحدى المنتخب المصري، الإصابات التي يعاني منها المنتخب وعلى رأسها إصابة اللاعب أكرم توفيق بقطع في رباط الصليبي، وعلى الرغم من ذلك فأن هناك مبشرات لمباراة الليلة بعودة اللاعب أحمد فتوح واللاعب محمود حمدي الونش والذي يصب في صالح المنتخب المصري، ومن التحديات التواجد الجماهيري الذي من المتوقع أن يصب في منتخب ساحل العاج لقرب الكاميرون منه أكثر من مصر وسهولة الوصول إليها.

موعد مباراة مصر وكوت ديفوار

وتقام مباراة الليلة بين المنتخب المصري وكوت ديفوار، في دور ثمن النهائي بأمم إفريقيا في تمام الساعة السادسة مساءا بتوقيت القاهرة، السابعة بتوقيت مكة المكرمة، ومن المقرر أن تذاع المباراة على شبكة قنوات بي إن سبورت القطرية المشفرة، وقناة الجزائرية الأرضية الخاصة بالشعب الجزائري، ويعلق على المباراة في قناة بي إن ماكس المعلق المصري على محمد علي.

المغرب تنتظر الفائز من مصر وكوت ديفوار

وتنتظر المغرب الفائز من مباراة الليلة بين مصر وكوت ديفوار، في دور ثمن النهائي، بعد فوزها أمس على منتخب مالاوي بنتيجة هدفين مقابل هدف، ويمني الشعب العربي ان تتأهل مصر حتى يتواجد كلا من مصر وتونس والمغرب في دور ثمن النهائي خاصة بعد أن خرجت جزر القمر بعد تقديم عرض مشرف أثني عليه الجماهير في العالم بعد إصابة 11 من اللاعبين بفيروس كورونا وخوضها مباراة الكاميرون بدون حارس مرمي وتعرض لاعب في الدقائق الأولى للطرد ومن قبلها الجزائر التي ودعت البطولة من دور المجموعات.