معرض سوق السفر العربي في دبي يجذب صناع السياحة العالمية

افتتح سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع في مركز دبي التجاري العالمي مؤخراً، وبحضور سمو الشيخ عبد الله بن زايد ال نهيان، معرض السفر العربي متجولاً بين أجنحته، واطلع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال جولته التفقدية في المعرض- الذي يستمر أربع أيام على أهم ملامح ومقومات الصناعة السياحية الحديثة سواء في دولة الإمارات أو على المستوى العالمي وحجم الاستثمارات الضخمة في قطاع السياحة، الذي يعدّ من أهم روافد دخل الإمارات والأسلوب الأمثل للتعريف بتراث وحضارة وثقافة وهوية أي شعب من الشعوب.

وذكر سموه في تصريحات لوسائل الإعلام والصحافة أن قطاع السياحة في دولة الإمارات جيد ويتطور عاماً بعد عام تماشيا مع التطور الحضاري الشامل الذي تشهده الإمارات والزيادة المطردة في عدد القادمين إليها من سياح ومستثمرين ورجال مال وأعمال.

وأكد سمو ولي عهد دبي نجاح صناعة المعارض في الإمارات خاصة معرض السفر العربي الذي تنظمه دائرة السياحة والتسويق التجاري بالتنسيق مع الجهات المحلية والعالمية المختصة، مدللا سموه على نجاح هذا المعرض بالزيادة الكبيرة في نسبة المشاركين والعارضين من الشركات العالمية والدول التي وصلت هذا العام الى نسبة 35 في المائة زيادة عن العام المنصرم، وأفاد سموه أن هذه الزيادة في حجم المعرض وعدد المشاركين فيه تعكس رغبة الشركات السياحية العالمية بالقدوم إلى المنطقة والتعرف على مقوماتها ومكاناتها السياحية من خلال معرض دبي.

الجدير ذكره أن معرض السفر العربي يشغل مساحة 6000 ألف متر مربع من القاعات في المركز التجاري العالمي، ويشارك فيه نحو ألف و 800 عارض من دول الإمارات ودول المنطقة، ومن مختلف دول العالم التي تركز في ترويجها للسياحة على المشاريع الاستثمارية الحديثة والمنتجعات والفنادق والفولكلور الشعبي والأكلات والمنتوجات الوطنية لكل بلد أو جهة عارضة إلى جانب الطبيعة من شمس وصحراء وغابات وزراعة وغيرها.