الأفضل والأصعب .. مميزات وعيوب الأبراج في الحب والصداقة

تفشل محاولات التقرب إلى الآخرين أحيانا بسبب تفاوت الخبرات أو اختلاف الطبقات الاجتماعية أو تباعد طرق التفكير، وقد يرجع عدم حدوث تجاوب بين الطرفين إلى ترفع أحدهما عن مواعدة الآخر، ليس بالضرورة بسبب انشغاله بآخر، إنما لعدم اهتمامه بالدخول في علاقة جديدة.

يُصاب المرء بالإحباط من إمكانية إيجاد شريك مناسب بسبب تكرار فشله في علاقات سابقة، والمشكلة هي أنه قد لا يسأل نفسه عن سبب الفشل، فربما يرجع إلى أنانيته ورغبته المستمرة في فرض سيطرته على الطرف الآخر والإمساك بدفة القيادة لتوجيه مجرى العلاقة، وربما إلى تطلعه لإيجاد شريك بمواصفات أرقى وأفضل من المتاحة في الشخص الذي يريد التقرب إليه، وهذا يزيد من الأزمة ويقلل فرص التمتع بعلاقة موفقة ومثمرة.

مميزات وعيوب الأبراج في الحب

تذكر أن التخلي عن الأنانية ومحاولة اللعب على وتر العوامل المشتركة بين الطرفين والبحث عن أمور تثير اهتمامهما من أهم أسباب نجاح العلاقة، إذا كنت ترغب بالفعل في إيجاد شريك مناسب فَلِمَ لا تحدد أسباب بحثك عن صفات بعينها فيه وتتخلى عن بعضها نظير ما يقدمه لك من صفات مميزة قد يبرز نفعها مستقبلا ؟ الحب لا ينمو ويستمر ويصمد في مواجهة التحديات اليومية إلا من خلال التضحية بالراحة الشخصية والاعتراف بقيمة تضحيات الطرف الآخر، فهذا هو سبيلك للحصول على الحياة الأسرية الهانئة التي تحلم بها.
هناك عوامل متنوعة تؤثر على طبيعة التعاملات اليومية لأفراد المجتمع، تتحكم فيها انتماءاتهم الفلكية، وهذا ما نستعرضه على النحو التالي :

مميزات وعيوب الأبراج في الحب
الأبراج المتوافقة
  • الحمل : الغرور والأنانية والتكبر على الآخرين هي آفتهم وسبب توتر علاقتهم بالآخرين، يشعر مولود الحمل أحيانا أنه فوق الجميع وأنه لا يحتاج إلى أحد، وهذا يشعر الآخرين ببعض النفور منه ويثنيهم عن محاولة التقرب إليه، يحتاج مولود الحمل إلى التخلي عن تلك الصفات السلبية لكي يجد لنفسه موقعا محببا بين أفراد مجتمعه.
  • الثور : تسوء علاقتهم بالآخرين بسبب عدم اهتمامهم بمظهرهم أحيانا أو بسبب امتناعهم عن التفوه بكلمات الحب والود، وما يضاعف الأزمة هو عندهم وحنقهم المستمران. قد تفاجأ أن فتور العلاقة بينك وبينه يرجع إلى خلاف قديم ربى في قلبه من ناحيته أحقادا قد لا يكون تذكرها مبررا.
  • الجوزاء : يجد مولود الجوزاء أحيانا صعوبة في الاستمرار في علاقة عاطفية مع شخص واحد، فقد ينشغل بآخر بعد وقت قصير، وهنا يدق أول ناقوس للخطر، ومن أسباب توتر العلاقة أيضا تغير مزاجه الشخصي بسرعة ودون تبرير.
  • السرطان : ينفر مولود السرطان من العلاقة إذا فاتحه الطرف الآخر في موضوع الزواج وأهمية الإنجاب في بداية الزواج، فخوفه من المسئولية قد يدفعه للهرب.
  • الأسد : يُكثر مولود الأسد الجدال مع شريكه، أحيانا بسبب حرصه على مصلحته، ولكن في معظم الأحيان بسبب رغبته في فرض سيطرته على العلاقة، وهذا قد يبقيه وحيدا لفترات طويلة حتى يجد من يتحمل طبيعته.
  • العذراء : لن يبادر مولود العذراء بمخاطبة ودك ولن يطلب مواعدتك، فهو خجول وشديد الحياء، قد ييأس من العلاقة في بدايتها بسبب عدم توافر صفات شريك الأحلام فيك.
  • الميزان : ستمر بوقت عصيب إذا واعدت أحد مواليد الميزان بعد خروجك من أزمة عاطفية، انتبه لخداعه ولا تدع له فرصة استغلالك.
  • العقرب : معروف عنه حسه الكوميدي وحبه للفكاهة وإطلاق النكات، ولكن هذا قد يصبح سلاحا ذا حدين إذا ما حدث سوء تفاهم بينه وبين الطرف الآخر، ومن سلبيات شخصيته أيضا رغبته في فرض سيطرته على الشريك.
  • القوس : يبحث مولود القوس دائما عن مواصفات خيالية لا تتوافر بسهولة في شخص واحد، وهذا يضعه في حيرة عند التعرف على شخص جديد ما بين التضحية بأحلامه والانتظار حتى يصادف الشريك الذي يحلم به.
  • الجدي : لن تحصل على ثقة مولود الجدي بسهولة وستمر بأوقات صعبة حتى تستقر علاقتكما، ولكن قد يصيبك الإحباط من فكرة استرضائه بسبب تعنته أحيانا.
  • الدلو : عنده وكبره يصعبان على الطرف الآخر استرضاءه ونيل وده. قد يبدو ودودا أول العلاقة ،لكنك قد تفاجأ بغضبه السريع وتعنته لاحقا.
  • الحوت : ليس من الصعب تكوين علاقة ناجحة معه، فهو لا يمانع التضحية في سبيل إنجاح العلاقة.