وقعت وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة والسلطة البحرية في بنما مذكرة تفاهم يتعاون بموجبها الجانب الإماراتي مع الجانب البنمي لتوفير القيادة الفنية والإدارية والتشغيلية لبرنامج الكتلة البحرية (MCP)، وهو مشروع في إطار برنامج الكتلة البحرية العالمية (GMCP) وتم تصميم المشروع لتطوير ودعم التجمعات البحرية التي تلبي معايير محددة لإضافة قيمة إلى منتجاتها أو خدماتها، وزيادة قدرتها التنافسية والنمو والصادرات، وتهدف مذكرة التفاهم إلى إصلاح الصناعة البحرية، وتحسين مهارات الضباط وتدريبهم والاعتراف المتبادل بالشهادات الصادرة عن الطرفين، بالإضافة إلى تحسين مراقبة البحارة على المستوى الدَّوْليّ.

بموجب مذكرة التفاهم (MOU) ،ستمكّن وزارة الطاقة والبنية التحتية في دولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة بنما البحرية (PAMA) البحارة الحاصلين على شهادات الكفاءة والتميز من العمل على متن السفن المسجلة تحت علم أي من الطرفين، وتهدف المذكرة إلى وضع تدابير لضمان تزويد البحارة بالمعرفة المناسبة المتعلقة بالتشريعات البحرية ، وتدريبهم على القوانين واللوائح البحرية التي تضمن حصولهم على القدرات المطلوبة للوظائف المسموح لهم بأدائها، وأكدت مذكرة التفاهم أن الطرفين يتفقان على مواصلة إحاطة المنظمة البحرية الدولية بأنظمة شهادات البحارة لضمان الامتثال الكامل لاتفاقية 1978 الدولية بشأن معايير تدريب البحارة واعتمادهم ومراقبتهم ونصت المذكرة على أن جميع الأطراف تضمن إدارة التدريب والتقييم والإشراف والرقابة على البحارة وفقا لأحكام اتفاقية معايير التدريب والاعتماد والمراقبة لعام 1978.

تسمح الاتفاقية للطرفين بطلب الوصول إلى مخرجات تقييمات معايير الجودة والدورات التدريبية وتقييمات الكفاءة، والشهادات الطبية، وأنشطة إعادة التحقق التي يقوم بها الجانبان، من أجل تأكيد امتثالهما للمعايير المنصوص عليها في اللوائح وتسمح الاتفاقية لكل من الموقعين بإجراء عمليات تفتيش للمنشأة أو مراقبة الإجراءات أو منصات المراجعة التي وافق عليها الطرف الآخر أو استخدمها ووفقًا لما تم الاتفاق عليه مع السلطة البحرية في بنما، سيتم الاعتراف المتبادل بشهادات البحارة البنميين الصادرة عن الطرفين للرحلات البحرية القريبة، وسنعمل على تعزيز القدرات الفنية والإدارية للبحارة البنميين فيما يتعلق بالشهادات، التدريب والمراقبة وشؤون العمل البحري ومن جهته، قال محمد خميس الكعبي، المندوب الدائم لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى المنظمة البحرية الدولية، إن دولة الإمارات العربية المتحدة حريصة على أن تكون في طليعة الدول المساهمة في تقدم وتطوير القطاع البحري وضمان جودة أفضل للقطاع البحري. الحياة للبحارة.

من خلال العمل مع السلطة البحرية في بنما نتطلع إلى توفير تدريب أفضل للبحارة، وتحسين المرافق، وتعزيز الاعتراف بالشهادات وفقًا لطبيعة عملهم ستساعدنا هذه الاتفاقية على العمل معًا لتبادل الخبرات والمعرفة سنقوم بتحسين المعرفة العملية والنظرية للبحارة لدينا تهدف هذه الاتفاقيات إلى التعرف على الكوادر البحرية وجهودهم أعطهم الأولوية لجعلهم متساويين مع الفئات الأخرى، ويشار إلى أن دولة الإمارات أطلقت مؤخرًا عدة مبادرات تهدف إلى تحسين أوضاعهم وتحرص على تحسين حياة البحارة وحماية حقوقهم مع أصحاب السفن والشركات العاملة.

يمكنك متابعتنا على أخبار جوجل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *