وزير السياحة يحضر مراسم توقيع مذكرة تفاهم قوى عاملة مصر

حضر الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، اليوم الجمعة الثامن عشر من فبراير، مراسم توقيع مذكرة تفاهم قوي عاملة مصر، والذي وقع بين وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية من جانب ومشروع قوى عاملة مصر الذي تموله الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتعزيز التعاون والشراكة فيما يتعلق بدعم وتنفيذ أنشطة مشروع قوى عاملة مصر، والذي جاء بتنظيم من وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية وذلك في حضور الدكتورة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وطارق توفيق وكيل مجلس إدارة اتحاد الصناعة المصرية، ورئيس بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لدى مصر بالإضافة إلى عدد من قيادات الوزارات المشاركة.

ووجه وزير السياحة في كلمته خلال مراسم التوقيع، الشكر إلى الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية على دعوته لحضور مراسم توقيع مذكرة التفاهم، حيث يعد المشروع هو أول منصة لمجالس المهارات القطاعية في مصر والتي تهدف إلى رفع كفاءة سوق العمل في مصر وإلى تطوير منظومة التعليم الفني والتدريب المهني.

وزير السياحة خالد العناني

وأشار العناني إلى أن من أهم أهداف وزارة السياحة والآثار المدرجة في رؤيتها 2030 تحسين مستوى جودة الخدمات التعليمية السياحية وسد الفجوات المهارية، حيث يهد محور الإصلاح التشريعي والمؤسسي وتعزيز المشاركة الاجتماعية والموارد البشرية إلى التعاون مع الوزارة علاوة على شركاء التنمية الدوليين للارتقاء بمنظومة التعليم والتدريب السياحي وسد الفجوة المهارية بالإضافة إلى إعادة صياغة مناهج التعليم السياحي حتى تتوافق مع متطلبات سوق العمل مع إنشاء تطوير مراكز تدريبية متخصصة في المحافظات السياحية وإعداد الخطط والبرامج التدريبية لتنمية المهارات وتطوير الكفاءات في كافة المنشآت والأنشطة السياحية والمواقع الأثرية والمتاحف خاصة وأن قطاع السياحة يعمل بها أكثر من مليون أسرة.

قررا وزاري وخطوات جديدة لوزارة السياحة

وكشف وزير السياحة، أن الوزارة تتخذ عدد من الخطوات بالتعاون مع الاتحاد المصري للغرف السياحية حيث تعمل في الوقت الراهن على إنشاء نظام معلومات سوق العمل للقطاع السياحي والذي يحصر عدد العمالة ويقدم تحليلا للمهارات والخبرات المتخصصة، بالإضافة إلى أنه يربط التدريب بمنظومة التوظيف والإرشاد الوظيفي.

وقال العناني إن وزارة السياحية بصدد إصدار قرار وزاري يلزم منشآت فندقية وسياحية بحصول العاملين في كافة الأقسام التي بها على دورات تدريبية حسب كل تخصص وبتعيين مسؤول تدريب مع الالتزام بتحديث الدورات التدريبية للعاملين كل 3 سنوات على الأكثر، مع موافاة الوزارة بتحديث الدورات واجتياز العاملين وذلك بموجب شهادة تدريب معتمدة .

وأضاف وزير السياحة، أن الوزارة ستوقع خلال أيام مذكرة تفاهم بالتعاون مع وزارة التعاون الدولي مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد المصري للغرف السياحية بإنشاء مجلس مهارات قطاع السياحة في مصر ضمن التوجه العام لإنشاء مجالس المهارات القطاعية.