ما هو يوم التأسيس في المملكة العربية السعودية

يوافق الخامس من شهر شوال عام 1319هـ تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية و دخول المغفور له الملك عبدالعزيز الرياض وانطلاقة تأسيس المملكة العربية السعودي، وتستحق هذه المناسبة الميمونة اهتماماً خاصاً واحتفاءً فريداً للتذكير بنعمة الله على البلاد والمواطنين، ووفاءً للمؤسس العظيم الملك عبدالعزيز – رحمه الله – كما أنها مناسبة متميزة للإشادة بالأعمال العظيمة التي حققها أبناء الملك عبدالعزيز – رحمه الله – من بعده لاستكمال بناء الدولة وتطويرها.
وهي أيضاً فرصة عظيمة لإبراز إنجازات خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – التي رسخت بناء الدولة وجعلت المملكة العربية السعودية بلداً قوياً في نفوس أبنائه وبناته وأبناء وبنات الأمة العربية والإسلامية.

ماهو يوم التأسيس

وتعد هذه المناسبة فرصة متميزة لترسيخ مفهوم الانتماء الوطني وتدعيم جوانب التربية الوطنية لدى أبناء المملكة، وللتعريف بالمكتسبات والأعمال والإنجازات التي تحققت على مدى الأعوام السابقة، ويتفق الجميع على أهمية هذه المناسبة وضرورة تخليدها، وهذا ما ورد في الاقتراحات التي قدمها عدد من المسؤولين والمثقفين والشخصيات آملين فيها أن تقوم المملكة ببعض الأعمال الأحتفائية بهذه المناسبة تذكيراً بما أفاء الله به على هذه البلاد من قيادة حكيمة ومنهج سليم وإنجازات عظيمة جعلها مكان احترام الجميع وتقديرهم ومكسب العالم الإسلامي، وتتضمن المناسبة ما يلي:

أعمال فكرية وعلمية :

تأسيس السعودية
يوم التأسيس السعودي

 

  • مشاركة الجهات الحكومية.
  •  إعادة نشر عدد من الكتب التي سبق أن طبعت على نفقة المغفور له الملك عبدالعزيز.
  •  تحقيق ونشر عدد من المؤلفات.
  • إصدار كتب متخصصة ذات علاقة بأهداف بالمناسبة.
  •  تنفيذ أعمال فنية توثيقية.
    أعمال تنظيميـــة :
  • إعداد حفل رسمي ومهرجان عام .
  •  عقد مؤتمر بعنوان ” المملكة العربية السعودية في مائة عام ” .
    أعمال إنشائيــــة : وتشمل مبني المتحف الوطني ودارة الملك عبدالعزيز وترميم قصر المربع التاريخي ومسجد الملك عبدالعزيز وفرع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة والساحات والميادين العامة ومواقف السيارات وترميم بعض المباني الحكومية القائمة في الموقع وشبكات المرافق العامة.

يوم التأسيس السعودي

أهداف الاحتفاء بالمناسبة

  • أولاً : تحقيق التوجيه الرباني الكريم ” وأما بنعمة ربك فحدث “، وعرفاناً ووفاءً للمؤسس الملك عبدالعزيز – يرحمه الله – .
  • ثانـياً: توكيد الانتماء للوطن عند كل مواطن وتعميق الشعور بأهمية هذه المناسبة.
  • ثالـثاً: التأكيد على منطلق الدولة وشرعيتها الإسلامية (الدعوة).
  • رابـعاً: رصد المكاسب الوطنية التي تحققت خلال المائة عام والتعريف بها.
  • خامساً: تخليد المناسبة بأعمال راسخة تتناسب مع عظمة الحدث.

 

UA-200036862-2