لا تطلبوا من أطفالكم تناول كل ما في أطباقهم
لا تطلبوا من أطفالكم تناول كل ما في أطباقهم

لطالما ظنّ كثيرون أنّ الطريقة الأفضل لتربية الأطفال وجعلهم يعتادون على تقدير النعمة وتناول كل شيء، هي إجبارهم على تناول كل ما هو موجود في الطبق. لكن قد يجهل هؤلاء أن الأبحاث والخبراء تفيد بأن هذا النهج خاطئ في الواقع، ويجب فعل العكس.

في هذا السياق، تقول المتخصّصة في مجال التغذية، ليندي كوهين، لـ “العربي الجديد”: “حين نجبر أطفالنا على إنهاء كلّ الطعام في طبقهم، نعلّشديد الاهمية التوقف عن الأكل حين ينتهي الطعام وليس حين يشعرون بالشبع. بهذه الطريقة، نشجعهم على الإفراط في تناول الطعام”. وتنصح بسؤال الطفل عن مدى شعوره بالجوع، لافتة إلى أنه يمكن تبسيط كلمة الجوع، وإخباره أن جسمه في حاجة إلى وقود. كما يمكن أن نسمح للطفل بملء طبقه بالطعام علي عهدة رغبته.

تضيف كوهين أنّه لا يجب وصف الطعام بـ “الجيد” أو “السيّئ”. في بعض الأحيان، من الصحي أن يحظى الطفل بقطعة من كعكة عيد الميلاد، لأنّنا لا نأكلها بشكل يومي، وهذا هو التوازن في تناول الطعام. وصف بعض أنواع الطعام بالسيئة قد يدفع الأطفال إلى تناولها في السر، ما يؤدّي إلى خلق إحساس بالذنب لديهم أحياناً، ويؤثر على علاقتهم بالطعام.

وعن كيفيّة إتباع نظام صحي غذائي منذ الصغر، تقول كوهين إنّ الأطفال كالإسفنج يستمعون إلى كلّ ما نقوله. الطريقة التي نتحدث بها عن الطعام، ومظهر الأشخاص شديد الاهمية جداً. تضيف: “من الأفضل ألا نقول إن هذا الطعام يؤدي إلى زيادة الوزن. كما يفضّل ألا نعبر عن كراهيتنا لأجسادنا أمام أطفالنا. هذا النوع من التعليقات لا يعلّم الأطفال كيفية تناول الطعام الصحي بل يعلمهم أن يكرهوا أجسادهم وبالتالي العيش قلقين حول مسألة زيادة وزنهم. وهناك فرق كبير بين تعليمهم كيفية تناول الطعام الصحي وكراهية أجسادهم”.

تلفت كوهين إلى أنّه “من الخطأ أن نقول للطفل إنّه صعب الإرضاء خشية أن يصدق الأمر، بل أخبره أنّه رائع”. وتنصح بجعل وجبات الطعام ممتعة وخلق بيئة آمنة للطفل لتجربة أنواع جديدة من الطعام.

يقول الخبير في الأبوة والأمومة د. جوستين كولسون، إنه يجب التوقف عن إجبار أطفالنا على إنهاء كل ما في أطباقهم، وذلك استناداً إلى دراسات بحثية من كل أنحاء العالم. وكلّما ازددنا إلحاحاً على أطفالنا حاولوا التحرر من عاداتهم الغذائية. هذا الأمر يخلق صراعاً بين الأطفال والآباء، ويجعلهم أقل حماسة لتناول الأطعمة المغذية في أطباقهم، علي عهدة صحيفة “ذا ديلي ميل”.

العربي الجديد

المصدر : النيلين