توقيف نجمة أفلام إباحية بسبب ترامب!
توقيف نجمة أفلام إباحية بسبب ترامب!

ومن هنا فقد صـرح مايكل أفيناتي، محامي ممثلة الأفلام الإباحية ستيفاني كليفورد التي وفي هذا الامر فقد صرحت بأنها كانت على علاقة “حميمة” بترامب، أن موكلته ألقي القبض عليها اليوم في مدينة كولمبوس بولاية أوهايو.

وأفاد محامي نجمة الإغراء بأن موكلته أوقفت أثناء تقديمها عرضا في ملهى ليلي ضمن برنامج كانت تقوم به بشكل متكرر في طول البلاد وعرضها، مؤكدا أن عملية القبض على ممثلة الأفلام الإباحية تمت بدوافع سياسية.
وشدد أفنياتي في لهجة حماسية على أن ما يجري يدفع إلى الإحباط، مضيفا قوله “سنناضل ضد كل الاتهامات الهزلية”.

تَــجْــدَرُ الأشــاراة الِي أَنَّــةِ اسم ستيفاني كليفورد، التي قامت بتمثل أدوار البطولة في افــــلام خاصة بالكبار، تحت اسم مستعار هو “ستورمي دانيلز”، انتشر في وسائل الإعلام بعد أن تردد أنها كانت على علاقة “حميمة” مع ترامب عامي 2006 – 2007، وكان حينها متزوجا بميلانيا.

ولاحقا، تداولت وسائل الإعلام معلومات تقول إن ستيفاني كليفورد، تلقت أموالاً قبل شــــــهر من إقتراع السيد الرئيس الأميركي مقابل التزامها الصمت بشأن هذه العلاقة السرية، وأن محامي السيد الرئيس الأميركي هو من سلّم المبلغ المالي لها، إلا أن البيت الأبيض نفى ذلك تماما.

محامي ترامب بالمقابل، ومن هنا فقد صـرح أنه دفع الأموال من جيبه الخاص، إلا أنه علم في أيار الماضي أن ترامب أرجع كامل المبلع إلى محاميه.

في البداية أنكرت هذه الممثلة أي علاقة بترامب، إلا أنها تراجعت لاحقاً ورفعت دعوى قضائية في آذار الماضي، طالبت فيها بإلغاء الاتفاق الذي يفرض عليها كتمان قصتها مع ترامب.

وفي وقت لاحق وافقت الممثلة على أن تخضع لاختبار جهاز اِظْهَـــــرْ الكذب، وقد اجتازت الكشف بنجاح وتم تأكيد صحة ما وفي هذا الامر فقد صرحت به.

صحيفة المرصد

المصدر : النيلين