التو لهذا السبب وصف ترمب موظفة البيت الأبيض بـ "الكلبة"
التو لهذا السبب وصف ترمب موظفة البيت الأبيض بـ "الكلبة"

جدد السيد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هجومه على مساعدته السابقة في البيت الأبيض، وصاحبة كتاب "المعتوه: متابعة من بيت ترمب الأبيض" أوماروسا نيومان حيث وصفها بالكلبة.

ومن هنا فقد ذكـر ترمب في تغريدة له على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "Twitter تويـــتـر" موجها كلامه لنيومان "عندما تقرر أن تمنح فرصة لمخبولة بتوظيفها بالبيت الأبيض فأعتقد بأن الأمر لم ينجح، وما قام به ككبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي بطرد هذه الكلبة هو أمر جيد".

وكان ترمب قد وصف نيومان أمس الإثنين عبر تغريدة نشرها في حسابه بتويتر بـ "الحمقاء"، وأن "طردها كان للمرة النهائيــة".

وبدورة فقد قد ارْدَفَ "سبق أن طردت (نيومان) لثلاث مرات، وتوسلت لي (من أجل) وظيفة"، ومن هنا فقد ذكـر إنها "توسلته والدموع في عينها".

وقد أضــاف ترمب هجومه على مساعدته السابقة بالقول: "الموظفون في البيت الأبيض يكرهونها، فقد كانت شريرة وليست ذكية" وفق تعبيره.

وتــنــتــوى نيومان مساهمة ترمب السابقة لشؤون الاتصالات في البيت الأبيض، عرض كتابها الجديد كاملاً اليوم الثلاثاء، والتي تشكك فيه بقواه العقلية، وذلك وفق بعض وسائل الإعلام الأمريكية التي بثت مقتطفات من الكتاب.

وأوردت صحيفة "امريــــكا بوست" أن الكتاب تضمن حديثا لنيومان عن رؤيتها ترمب وهو "يبتلع وثيقة رسمية سرية"، في سياق تشكيكها في قواه العقلية.

كما يعرض الكتاب مزاعم حول ترمب باستخدامه إهانات عنصرية خلال تقديمه لبرنامج المسابقات "ذا أبرينتس"، كما زعمت أيضاً أن العلاقة بين ترمب وزوجته، ميلانيا ترمب سيئة، وأنها تتطلع للتقدم بطلب الطلاق منه.

من جهته يتهم البيت الأبيض نيومان بتلفيق قصص، بهدف جذب انتباه وسائل الإعلام، وبيع كتابها.

وكانت "نيومان، أقيلت صيف العام الماضي، على إثر خلافات حادة مع ترمب، على خلفية الأحداث التي عرفتها مدينة "شارلوتسفيل" بولاية فرجينيا، بين اليمين المتطرف ومناهضي العنصرية.

المصدر : المصريون