“زلزال فني” لعمرو دياب ومارشميلو
“زلزال فني” لعمرو دياب ومارشميلو

في لزلزال فني مدوي، أطلق المغني العربي الشهير، عمرو دياب، أغنيته المنتظرة “باين حبيت” بالتعاون مع منتج الـ”دي جي” العالمي مارشميلو.

والأغنية هي رابع أغنية في ألبوم غنائي فضل “الهضبة” أن يطرحه تدريجيا، بينـمـــا بث على صفحته بموقع فــــيـــســــبـــــوك، مساء الاثنين، مقطع صغير من الأغنية.

وتأتي الأغنية، في إطار تعاون فني لأول مرة بين مارشميلو، الذي يعد من أشهر منتجي أسطوانات الـ “دي جي” الإلكترونية في العالم، وعمرو دياب، الذي تحدثت عنه وسائل الإعلام الغربية دياب بأنه “عراب البحر المتوسط” في مجال الغناء.

ومن هنا فقدقد أَنْبَأَت مجلة بيلبورد العالمية المختصة في أخبار الموسيقى أن عمرو دياب يعد رمزا في عالم الموسيقى العربية منذ ثمانينيات القرن الماضي، حيث تصدرت 5 ألبومات من أعماله ترتيب أبهــى الألبومات الغنائية على مستوى العالم، من بينها ألبوم “شفت الأيام” الذي احتل صدارة الترتيب العالمي في 2014.

وفي المقابل، عبر مارشميلو عبر صفحته على “Twitter تويـــتـر” عن فخره بالتعاون مع “الهضبة” في الأغنية التي تمتزج فيها الموسيقى الإلكترونية مع النغم الشرقي.

ومن هنا فقد ذكـر الموزع العالمي إنه من “الشرف” العمل مع دياب ، تماما كما وعد بالقيام بذلك من أجل الثقافة”.

ومارشميلو الذي يعرفه البعض بكونه المنتج الموسيقي كريستوفر كومستوك، تصدرت أعماله قوائم التصنيفات الموسيقية، ومن أهمها قائمة بيلبورد هوت لأفضل 100 عمل موسيقي.

وسبق لمارشميلو التعاون مع مغنيين عالميين، من بينهم المغنية سيلينا غوميز عندما أنتجا سويا أغنية وولفز أو الذئاب، والتي احتلت المركز 35 من القائمة الموسيقية الشهيرة.

واعتاد مارشميلو على الاختباء خلف قناع اسطواني على شكل حلوى المارشميلو، وهو ما جذب نحوه الجمهور الذي أعجب باتجاهاته الغنائية وشخصيته المجنونة.

المصدر : النيلين