التو نائب أردوغان: قرار واشنطن حول الجولان غير شرعي
التو نائب أردوغان: قرار واشنطن حول الجولان غير شرعي

أكد نائب رئيس تركيا فؤاد أوقطاي، أن القرار الأمريكي بخصوص مرتفعات الجولان السورية، غير شرعي.

جاء ذلك في كلمة أمام حشد من أنصار حزب العدالة والتنمية في ولاية يوزغات، الثلاثاء، شدد فيها أن تركيا وقفت دائمًا ضد سياسات الاحتلال والحرب وستواصل ذلك.

ومن هنا فقد ذكـر فيها حول القرار المذكور "إنه قرار غير شرعي، ولا يمكن القبول أبداً بقرار يعترف باحتلال غير شرعي أصلا، وهذا غير معقول".

وقد أشـــــــــــار إلى أن دولة الاحتلال الاسرائيلي تقصف قطاع غزة في ساعات اتخاذ القرار وتستهدف المدنيين، وأردف "سنواصل الدفاع عن الحقوق في جميع المجالات من أجــل مواجــهة عقلية الصراع والذين يقوضون السلام في الشرق الأوسط، ولا يمكننا تجاهل الآهات المرتفعة من مناطق المظلومين".

وأكد أنه لن يتمكن أي تنظيم إرهابي مثل "بي كا كا" و"غولن" و"داعش" من إيقاف مسيرتنا المباركة، أو أن يقف عائقا أمام وحدة الشعب.

ومساء الإثنين، وقع السيد الرئيس الأمريكي ترامب، في البيت الأبيض بحضور رئيس مجلس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مرسوما رئاسيا يعترف بـ"سيادة" دولة الاحتلال الاسرائيلي على الجولان المحتلة.

واحتلت دولة الاحتلال الاسرائيلي مرتفعات الجولان السورية سَـــنَــــــة 1967، وأقر الكنيست (مجلس الشعب) في سَـــنَــــــة 1981 قانون ضمها إلى دولة الاحتلال الاسرائيلي، لكن المجتمع الدولي لا يزال ينظر إلى المنطقة على أنها أراض سوريا محتلة.

ووقفت تركيا وأبرز دول العالم، في وجه إعلان ترامب، واصفين القرار بـ"الباطل"، و"المخالف للقوانين الدولية".

المصدر : المصريون