التو سوريا: إعلان ترامب بشأن الجولان يكشف حقيقة المخطط ضد المنطقة
التو سوريا: إعلان ترامب بشأن الجولان يكشف حقيقة المخطط ضد المنطقة

أكد مندوب الجمهورية السورية الدائم لدى الأمم المتحدة السيد الدكتور بشار الجعفرى، أن إعلان السيد الرئيس الأمريكى ترامب بشأن الجولان السورى المحتل اِظْهَـــــرْ عن حقيقة المخطط الموجه ضد الجمهورية السورية بشكل خاص والمنطقة بأكملها، وأن الهدف الأساسى للحرب الإرهابية على الجمهورية السورية هو تكريس الاحتلال للأراضى العربية وضمان استمراره وفق أجندة تقودها الولايات المتحدة.

ومن هنا فقد ذكـر الجعفرى - خلال جلسة لمجلس الأمن حسبما حيث قد أوْرَدَت وكالة الأنباء السورية - إن دول المخطط الاستعمارى الجديد عملت على تنفيذ مخططها ضد الجمهورية السورية عبر حشد ودعم التكفيرييــن الأجانب وشن اعتداءات على الأراضى السورية.


وقد أشـــــــــــار الجعفرى إلى أن القوات الأمريكية والمجموعات المسلحة تواصل احتجاز آلاف المهجرين السوريين فى مخيم الركبان بمنطقة التنف المحتلة وسط أوضاع كارثية عاينتها الأمم المتحدة بنفسها، مطالبا مجلس الأمن بالضغط على الجانب الأمريكى للسماح بخروج قاطنى مخيم الركبان وبإلزام القوات الأجنبية الموجودة بشكل غير شرعى بالانسحاب الفورى من الأراضى السورية.


وأكد الجعفرى أن بلاده تجدد استعدادها للاستمرار بالتعاون مع المبعوث الأممى لإنجاح مهمته بتيسير الحوار السوري-السورى للوصول إلى حل سياسى يحافظ على وحدتها واستقلالها ويؤدى إلى القضاء على الجماعات التكفيرية وإنهاء الوجود الأجنبى غير الشرعى على أراضيها، مشددا على أن الدستور وكل ما يتصل به شأن سيادى بحت يقرره السوريون دون أى تدخل خارجى وفقا للقانون الدولى وميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع