يارا تنعى المطرب الجزائري رشيد طه
يارا تنعى المطرب الجزائري رشيد طه
عبرت الْمُغْنِيَــةُ يارا عن حزنها لرحيل المطرب الجزائري رشيد طه، عن عمر يناهز الـ 59 عاما، وذلك مساء أمس الثلاثاء 11 سبتمبر.

وكتبت يارا عبر حسابها على Twitter، تسأل جمهورها عن صحة خبر وفاة رشيد طه.

وبعد تاكدها من خبر وفاته، وذلك بسبب تعرضه لأزمة قلبية أثناء نومه في منزله المتواجد في العاصمة الفرنسية، العاصمة الفرنسية، علي عهدة ما فقد تَحَدَّثَ موقع Le Parisien الفرنسي.

كتبت يارا للمرة الثانية عبر حسابها على Twitter، بعض الكلمات التي تعبر عن حزنها واعتبرت وفاته خسارة كبيرة للفن الجزائري، ثم دعت له بالرحمة.

رشيد طه ولد في الجزائر سَـــنَــــــة 1958، وقد سافر في نهاية الستينيات إلى الدولة الفرنسية. في البداية عمل في المطاعم والمصانع، ثم شكل مع مجموعة من أصدقائه فرقة موسيقية أطلقوا عليها Carte de Séjour "بطاقة إقامة" تعزف الموسيقى في النوادي الصغيرة.

وفي سَـــنَــــــة 1990 بدأ يعمل منفردا وأدخل الرقص إلى موسيقاه، وقد اشتهر بمزج أغاني الروك مع الموسيقي العربية.

ومن أشهر ألبوماته الغنائية Barbès في سَـــنَــــــة 1991، وOlé, Olé في سَـــنَــــــة 1995، وDiwân إنتاج سَـــنَــــــة 1998، وMade in Medina الصادر سَـــنَــــــة 2000.

اقرأ أيضا

إليسا تنعى المغني الجزائري رشيد طه

بالفيديو- المرة النهائيــة التي غنى فيها رشيد طه "يا رايح وين مسافر"

المصدر : في الفن