الان «الصناعات الهندسية»: رفع أسعار الأجهزة المنزلية 8% بعد زيادة المحروقات
الان «الصناعات الهندسية»: رفع أسعار الأجهزة المنزلية 8% بعد زيادة المحروقات

• «المهندس»: الصناعة «بريئة» من جشع التجار


ومن هنا فقد قررت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، رفع ســعر الأجهزة المنزلية الفترة الْمُقْبِلَــةُ بنسب تتراوح بين 7 إلى 8%، بعد تحريك ســعر المحروقات، وفقا لمحمد المهندس رئيس الغرفة.

وبين وأظهـــر «المهندس»، في تصريحات لـ«الشروق»، أن تطبيق الزيادة في الأسعار سيبدأ خلال الفترة المقبلة طبقا لكل مصنع، والذي يرتبط بشراء المواد الخام بالأسعار الجديدة ليبدأ تطبيق الزيادة.

وعبر عن دهشته من رفع التجار الأسعار 15% رغم علمهم بأن الزيادة الْمُقْبِلَــةُ لن تتخطى 8%، بحجة البيع بالتقسيط وارتفاع ســعر نقل البضائع لمسافات طويلة.

وقامت «الشروق» بجولة في أكبر مركز لبيع الأجهزة المنزلية والكهربائية بشارع عبدالعزيز بوسط البلد، حيث رصدت رفع التجار ســعر الأجهزة المنزلية قبل إعلانها من المصانع.

ورصدت «الشروق» -أثناء الجــــولــة- فروقا كبيرة في الأسعار، والتي اختلفت بين تاجر وآخر، حيث علق على هذا الأمر تاجر بأحد مراكز البيع، موضحا أن التفاوت في الأسعار يأتي نتيجة أن بعض التجار يقومون بالشراء من المصانع «كاش»، والبعض الآخر يشتري بالتقسيط وبأسعار أغلى؛ مما يجعلهم يرفعون الأسعار بنسب كبيرة.

ورفعت الحكومة المصرية ســعر المواد البترولية، ثاني أيام عيد الفطر المبارك، ليزيد اسعـــــار لتر بنزين 92 إلى 6.75 جنيه بدلا من 5 جنيهات، كما ارتفع اسعـــــار لتر بنزين 80 ليصل إلى 5.50 جنيه للتر بدلا من 3.65 جنيه، وسعر لتر السولار ليبلغ 5.50 جنيه بدلا من 3.65 جنيه، فضلا عن زِيَــــادَةُ اسعـــــار المتر من غاز السيارات إلى 2.75 جنيه بدلا من جنيهين، كما ارتفع اسعـــــار لتر بنزين 95 إلى 7.75 جنيه بدلا من 6.6 جنيه، كما ارتفع اسعـــــار أسطوانة البوتاجاز إلى 50 جنيها بدلا من 30 جنيها، وارتفع كذلك اسعـــــار أسطوانة البوتاجاز التجارية لتصل إلى 100 جنيه بدلا من 60 جنيها.

وخفضت الحكومة الدعم المخصص للمواد البترولية للعام المالي القـــــــادم، حيث خصصت له نحو 89 مليار جنيه مقابل 110 مليارات جنيه دعم مخصص للعام المالي الماضي.

وقد أضــاف «المهندس»، أن حجم الوقود من إنتاج الأجهزة المنزلية يبلغ حوالي 7%، فضلا عن تكلفة النقل والشحن التي ارتــــــفـــــــت مع زيادة ســعر وقـود السيارات والسولار، مؤكدا أن غرفة الصناعات ليس لها أى علاقة وبريئة من رفع الأسعار المبالغ فيه.

المصدر : بوابة الشروق