التو خبير يتوقع تحركا عرضيا للمؤشر الرئيسى للبورصة المصرية خلال الأسبوع الجارى
التو خبير يتوقع تحركا عرضيا للمؤشر الرئيسى للبورصة المصرية خلال الأسبوع الجارى

تحَدَّثَت ميادة أمين مدير قسم التحليل الفنى بشركة بريمير لتداول الأوراق المالية، أن المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية، نجح بنهاية تداولات الأسبوع الماضى، فى التماسك والارتداد أعلى مستوى 14600 نقطة، مقلصا من خسائره ليختتم التعاملات عند مستوى 14782 نقطة، بدعم من تماسك الأسهم القيادية وعلى رأسها سهمى جلوبال تليكوم والبنك التجارى الدولى، وهما المحرك الرئيسى للضغوط البيعية التى دفعت المؤشر للتراجع 600 نقطة خلال 5 جلسات متتالية من 15200 إلى 14600 نقطة.

 

وأضافت ميادة أمين، فى تصريح خاص لـ"الخليج اليوم"، أن نجاح القوة الشرائية فى التماسك أعلى مستوى الدعم، وهو القاع السابق للمؤشر الرئيسى عند مستوى 14600 نقطة، يفتح الطريق لاستمرار التحرك العرضى بين مستويات 14600-15300 على الأجل القصير، موضحة أن المؤشر الرئيسى للبورصة مرشح خلال هذا الأسبوع لاختبار مستويات المقاومة 14850 – 15000 نقطة، والتى قد تتجدد عندها الضغوط البيعية مرة أخرى ذلك حتى أن تتمكن القوه الشرائية من إثبات استعادة سيطرتها على الأداء.

 

ونصحت ميادة أمين، المستثمر قصير الأجل بالاحتفاظ طالما البقاء أعلى مستوى 14600 نقطة، وتفعيل إيقاف خسائر فى حالة تأكيد كسره لأسفل حيث أنه فى هذه الحالة ستمتد التراجعات إلى مستويات 14250-14000 نقطة، بشكل سَـــنَــــــة تبقى الرؤية إيجابية على المدى المتوسط طالما البقاء أعلى 14000 نقطة.

إضافة تعليق


المصدر : اليوم السابع