التو صور.. استصلاح 650 فدانا وزراعة 24 ألف شتلة تين وزيتون بوديان بمطروح
التو صور.. استصلاح 650 فدانا وزراعة 24 ألف شتلة تين وزيتون بوديان بمطروح

ومن هنا فقد صـرح السيد الدكتور نعيم مصلحى رئيس مركز بحوث الصحراء، عن تحقيق الهدف المنشود من مشروع إنشاء وتنمية وديان جديدة وإعادة تأهيل وديان قديمة بمحافظة مطروح، لتحسين الحياة الاجتماعية والاقتصادية للسكان المحليين، الذين يعيشون فى المناطق الريفية المستهدفة، مع التركيز على التنمية المستدامة للموارد الطبيعية الرئيسية "للتربة، والمياه" والحد من الفقر وخلق فرص عمل للسكان المحليين، من خلال زيادة الإنتاج الزراعى وزيادة مساحة الأراضى الصالحة للزراعة وتحسين إنتاجيتها بالإضافة إلى تغطية احتياجات الأسرة من المياه.

وقد أشـــــــــــار رئيس مركز بحوث الصحراء، فى البيان الصادر عن مركز التنمية المستدامة بمطروح، إلى أن المشروع استهدف تنمية حوالى 1200 أسرة، من خلال تنفيذ أعمال استصلاح لمساحات داخل بطون الوديان بطول 36 كيلومتر، من خلال تأهيل الوديان القديمة، بالإضافة إلى 17 كيلومترا تنمية وديان جديدة وإنشاء 103 آبار تزيد السعة التخزينية بها عن 15 ألف متر مكعب سنويا.

وأكد السيد الدكتور حمدى عبد العزيز مدير التنفيذ لمشروع أنشاء تنمية الوديان الجديدة وإعادة تأهيل الوديان القديمة بمحافظة مطروح، أن الفرق الفنية بمركز التنمية المستدامة لموارد مطروح، يتابع الزراعات التى تمت داخل والوديان التى تصل مساحتها إلى 650 فدانا، من خلال التنمية التى تمت لـ 51 واديا من قرية فوكه شرقا وحتى السلوم غربا.

كما تمت زراعة الوديان 24 ألف شتلة التين والزيتون، بالتعاون مع المواطنين المستفيدين من أعمال التنمية الاستصلاح للوديان الجديدة أو تأهيل الوديان القديمة.

وبين وأظهـــر مدير المشروع، أن منهجية المشروع تمت تنفيذها من خلال التخطيط بالمشاركة، مع المستفيدين وقادة المجتمعات المحلية، ومشاركتهم فى التخطيط والتنفيذ والمتابعة والتقييم لأنشطة المشروع.

ومن هنا فقد ذكـر المهندس محمود الأمير مدير مركز التنمية المستدامة لموارد مطروح، أن المشروع اختار مواقع الوديان القديمة والجديدة، التى تم استصلاحها وتأهيلها باستخدامه منهجية التخطيط بالمشاركة مع المسح الطبوغرافى وإعداد الخرائط باستخدام نظم المعلومات الجغرافية، مشيراً إلى أن المشروع قام بتحديد عدد 100 بئر لحصاد مياه الأمطار، بالتعاون الكامل مع الأطراف المعنية والمستفيدين بنطاق الوديان التى تم استصلاحها وتنميتها.

أوضح مدير المركز، أن المشروع قام خلال السنة الأولى بتنمية وديان البتر ووادى غـندوره ووادى سعيد ووادى سميط ووادى الحفيان بمركز راس الحكمة، بالإضافة إلى تنمية وادى الحريقة بمرسى مطروح ووادى العليم ووادى المقرون بمركز النجيلة كما تم استصلاح وتنمية وادى القرعاية الغربى ووادى العفريت ووادى البسبوس ووادى الطرفاية ووادى سدره بمركز سيدى برانى.

 

وشهدت السنة الثانية، تنمية وادى سعيد والحريقة وابو مرزوق وادى سدرة ووادى المسيد ووادى الكبش بسيدى برانى ووادى منشاوى والطاجة ووادى الضباع براس الحكمة ووداى الباكور والحشيفى والقضابة والقصابة جنوب وحلازين ورتيم ورقبه عويشة بمرسى مطروح وووادى الهلوبة وام الرجوم بالنجيلة.

 

وأضح " الأمير " أن الجارى يشهد تنمية وديان الوشكة ورشمه ورقبة ابوجدورة ورقبة الجارية شرق الحشيفى ووادى المنية والحريقة بمرسى مطروح كما تنمية وديان الحريقة والسنابة ورثمه براس الحكمة ووادى البييان والحناشة ووادى زينب بمركز النجيلة ووادى العراقييب ووادى الناجة والشدية بمركز سيدى برانى.

 

ومن هنا فقد ذكـر المهندس عبد الحميد إسرافيل مدير وحدة المراعى، أن الفريق الفنى بمركز التنمية المستدامة لموارد مطروح، يتابع الطرق الجيدة لزراعة الشتلات بالتواصل المستمر بين المزارعين والمتخصصين بالمركز لضمان استمرارية ونجاح زراعة الشتلات مثل التين والزيتون واللوز.

وبين وأظهـــر السيد الدكتور إسلام الفاضلى مدير برنامج الاتحاد الأوروبى المشترك للتنمية الريفية بمطروح، بأن تنفيذ مشروعات مثل تنمية الوديان، والذى حيث قد أَرْدَفَ رقعة زراعية تخدم أكثر من 1200 أسرة من خلال تنمية 53 واديًا، بينما تصل المساحة المستصلحة إلى ما يقرب من 650 فدانًا داخل بطون وديان المحافظة.

تَــجْــدَرُ الأشــاراة الِي أَنَّــةِ ورشة عمل تنسيقية عقدت خلال الأيام المنصرمــة بمدينة مرسى مطروح، بين الجهات المنفذة للمشروعات الممولة من الاتحاد الأوروبى والتعاون الإيطالى، من خلال برنامج الاتحاد الأوروبى المشترك للتنمية الريفية، والذى يمول مشروعات تنموية بقيمة ٥ ملايين يورو فى محافظة مطروح.

وتهدف المشروعات إلى تعظيم التعاون بين الجهات المنفذة لمشروعات التنمية للوصول إلى الأهداف المرجوة وأهمها تحسين الحالة المعيشية للمزارعين فى مطروح وتحقيق الاستدامة بالإنتاج الزراعى والحيوانى.

المصدر : اليوم السابع