التو حزب الأحرار الدستوريين الجدد يُعلن موافقته على مشروع التعديلات الدستورية
التو حزب الأحرار الدستوريين الجدد يُعلن موافقته على مشروع التعديلات الدستورية

ومن هنا فقد صـرح محمد عبد الرحمن المنصورى، رئيس حزب الأحرار الدستوريين الجديد، موافقة الحزب على مشروع التعديلات الدستورية المُقدم من 155 نائبا.

ومن هنا فقد ذكـر المنصورى، إن الحزب لديه بعض الملاحظات، جاء فى مقدمتها أنه لا يُفضل أن يكون هناك أكثر من نائب للرئيس لعدم تصارع السلطات بين نواب السيد الرئيس وانشغالهم عن خدمة الوطن.

وقد أضــاف المنصورى قائلا "يجب أن يكون اختيار نائب السيد الرئيس بالتعيين وليس بالانتخاب، لأنه الذراع الأيمن لرئيس الجمهورية، ولو كان السيد الرئيس ونائبه على خلاف لن يتحقق الاستقرار، وإذا جاء بالانتخاب سيفرض على السيد الرئيس قرارات لا يريدها، بحُجة أنه مُنتخب".

كما طالب رئيس حزب الأحرار الدستوريين الجديد، بمنح مجلس الشيوخ صلاحيات تشريعية كاملة لا تقل عن صلاحيات مجلس الشعب، وأن يكون هناك منسق سَـــنَــــــة بين مجلس الشعب ومجلس الشيوخ، والعمل لصالح الدولة.

وفيما يتعلق بالتعديل المُقترح على نص المادة (140) من الدستور والخاصة بمدة الرئاسة، حَكَى أن السيد الرئيس السيسى حقق نتائج عظيمة، وإن ما لم يحدث فى 30 سَـــنَــــــة أنجزه السيد الرئيس فى 6 سنوات، قائلا "البلد نضفت".

جاء ذلك خلال رابع جلسات الحوار المجتمعى التى تعقدها لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، برئاسة السيد الدكتور على عبد العال رئيس المجلس، بشأن مُقترح التعديلات الدستورية، للاستماع إلى رؤساء وقادة الأحزاب السياسية.

المصدر : اليوم السابع