التو «الصحفيين» تقرر الطعن على لائحة جزاءات الأعلى للإعلام
التو «الصحفيين» تقرر الطعن على لائحة جزاءات الأعلى للإعلام

حَكَى محمد سعد عبد الحفيظ عضو مجلس نقابة الصحفيين، إن "مصر" تعيش حاليًا أسوأ فترة في تاريخ الصحافة، وذلك بسبب قرارات منع وحجب المواقع والصحف، إلى جانب التدخل في محتوى المادة المنشورة.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ خلال ندوة "الصحافة والأمن القومي"، والتي نظمها حزب المحافظين اليوم، أن لائحة الجزاءات التي أقرها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، مخالفة لمواد الدستور، والتي حظرت الرقابة على الصحافة والإعلام، إلا في حالتي الحرب والتعبئة العامة، وهو ما لم تتخذه اللائحة في الإعتبار، كما أن اللائحة تنص على وجود "لجان تفتيش" على الصحافة والإعلام.

وأكد "عبدالحفيظ" أن مجلس نقابة الصحفيين هذا وقد قرر بعد أول لــقـاء، بالطعن على لائحة جزاءات المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في القضاء الإداري، مشددًا على أنه تم التواصل مع المحامين الذين يعدوا حاليًا مذكرة الطعن، في انتظار قرار المجلس.

وبين وأظهـــر أنه هذا وسوف يتم تنظيم مؤتمر للصحفيين في المؤسسات الصحفية، للحديث على اللائحة والأوضاع البائسة التي تعيشها الصحافة المصرية خلال الفترة الحالية.

وكان فقد أصــدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، لائحة جزاءات للمؤسسات الصحفية والإعلامية، ولاقت هذه اللائحة رفضًا واسعًا من النقابة وأعضاء الجمعية العمومية، بالإضافة إلى نقابة الإعلاميين.

وكان ومن هنا فقد صـرح المجلس عن قراره رقم 20 لسنة 2019، بحجب موقع "المشهد"، وذلك بناءً على توصية أصدرتها لجنتي الرصد والشكاوى، وذلك في أول تطبيق للائحة.

المصدر : المصريون