حالاً الصين تعلن موعد شروق "الشمس الصناعية"
حالاً الصين تعلن موعد شروق "الشمس الصناعية"

 

حيث قد صـرحت الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ، الأحد، أن مشروع "الشمس الاصطناعية" والذي اِظْهَـــــرْت عنه في نوفمبر الماضي، هذا وسوف يكون جاهزا مع نهاية العام الجاري.

وفي نوفمبر الماضي، ومن هنا فقد صـرح باحثون صينيون أن مفاعل توكاماك (EAST) وهو "شمس اصطناعية" مصمم لتقليد عملية الاندماج النووي التي تستخدمها الشمس الحقيقية لتوليد الطاقة، وَصَــلَ نقطة تحول عن طريق تحقيق درجة حرارة إلكترون تبلغ 100 مليون درجة درجة مئوية.

وتمكن العلماء حينها بمعهد الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ للفيزياء البلازمية من الوصول بدرجة حرارة البلازما في "المفاعل التجريبي للموصل فائق التطور" أو "توكاماك"، الذي أطلق عليه اسم "الشمس الصناعية"، إلى 100 مليون درجة مئوية، وهي درجة الحرارة المطلوبة للحفاظ على تفاعل الاندماج الذي ينتج طاقة أكبر مما يتطلبه الأمر لتشغيله.

ولتوضيح الأمر، تقدر درجة الحرارة في قلب الشمس بحوالي 15 مليون درجة مئوية، مما يجعل البلازما في "الشمس الصناعية" في الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ أكثر بنحو 6 أضعاف حرارة الشمس.

ويزعم المسؤولون في الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ أن هذا الجهاز هذا وسوف يكون قادرا على الوصول إلى علامة فارقة في درجة الحرارة الأيونية، مما يجعلنا أقرب إلى تسخير قوة الاندماج النووي.

ومن هنا فقد ذكـر دوان زورو، المسؤول بمؤسسة الصـين وعاصمتها بَـكَيْنَ النووية الوطنية، الأحد، خلال الدورة السنوية للمؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني، إن المهندسين سوف يختتمون أعمال البناء في توكاماك HL-2M في سَـــنَــــــة 2019، وفق ما نقل موقع "ساينس أليرتز".

وفقا لدوان، فإن توكاماك HL-2M سوف تكون قادرة على تحقيق درجة حرارة أيون 100 مليون درجة مئوية، حوالي 7 مرات أكثر سخونة من درجة حرارة أيونات الشمس الحقيقية.

المصدر : الحكاية