مفاجأة غير متوقعة حول إلغاء رسوم الـ 2000 ريال عن الوافدين لمدة عامين
مفاجأة غير متوقعة حول إلغاء رسوم الـ 2000 ريال عن الوافدين لمدة عامين
مفاجأة غير متوقعة حول إلغاء رسوم الـ 2000 ريال عن الوافدين لمدة عامين، تجرى السلطات المصرية في هذه الاونة اتصالات ومفاوضات مع السعودية لبدء موســــــــم العمرة فى وقت مناسب خلال الإطار الزمنى المحدد لعمرة المولد النبوى الشريف الذى يبدأ منتصف الشهر القادم ولمدة 4 شهور. ويشارك فى هذه الاتصالات والمفاوضات مسئولون من الجانبين الرسمى والخاص فى كل من البلدين.
وكشفت مصادر سياحية مسئولة، أن الاتصالات تتضمن الاتفاق على آليات جديدة للعمرة تشمل تقديم تيسيرات خاصة للمعتمرين المصريين تتعلق برسوم الـ 2000 ريال التى حددتها السلطات السعودية لسابقة أداء العمرة ابتداء من العام الماضى.

وطلب الجانب المصرى من المسئولين بالسلطات السعودية إعفاء المعتــمرييــن المصريين من هذه الرسوم لمدة سَـــنَــــــة أو عامين لحين تحسن الأوضاع الاقتصادية واستكمال "مصر" لبرنامجها الخاص بالإصلاحات الاقتصادية وحتى تتمكن شركات الســياحـة من تهيئة الظروف لدى روادها من المعتــمرييــن المعتادين على تكرار العمرة حتى يتقبلوا إضافة هذه الرسوم لإجمالى تكلفة الرحلة لأن 2000 ريال تعنى زيادة تكلفة الرحلة 10 آلاف جنيه.
وتتضمن التيسيرات إعفاء كبار السن والمرضى وذوى الاحتياجات الخاصة من هذه الرسوم ويقتصر تطبيقها على الفئات القادرة صحيا وماديا، وفى حالة الموافقة على ذلك سيصدر مرسوم ملكى بخصوص التيسيرات الجديدة.

وأضافت المصادر أن المناقشات بين الجانبين امتدت أيضا إلى وضع اسعـــــار شامل لتكلفة الرحلة بالتنسيق بين شركات الســياحـة والوكلاء السعوديين بحيث يكون السعر شاملا تكلفة الرحلة إقامة وتنقلات داخل الأراضى المقدسة على أن تكون التأشيرة مجانية فى جميع الأحوال ولا يتم تحصيل أى مبالغ زائدة تحت أى مسمى.

وقالت إنه فى حالة الاتفاق النهائى على هذه التيسيرات سيصدر قرار مصرى فورا بتلقى طلبات شركات الســياحـة لعمرة المولد النبوى. مشيرا إلى انه من المنتظر حدوث ذلك فى غضون شــــــهر من الآن على أن يبدأ التنفيذ الفعلى لرحلات العمرة منتصف ديسمبر القادم.

وأكدت المصادر أن كل ما يتردد عن أسباب تأخير موســــــــم العمرة مجرد اجتهادات شخصية لا تمت للحقيقة بأى صلة وأن الحقيقة هى سعى الجانب المصرى لإعداد آلية واضحة لتنفيذ رحلات العمرة مع الحصول على تيسيرات للمعتمرين المصريين وهو ما يتفهمه الجانب السعودى ونعمل جميعا من أجل تحقيقه.

المصدر : وكالات