اللحظات الأخيرة في حياة صالح .. الحوثيون خطّطوا لإعدامه على طريقة صدام وهذا كان ردّه
اللحظات الأخيرة في حياة صالح .. الحوثيون خطّطوا لإعدامه على طريقة صدام وهذا كان ردّه
يرويها السكرتير الصحفي لرئيس اليمن السابق قائلاً: قلنا له إما أن تتحرّك وإما أن يُقضى عليك

اِظْهَـــــرْ أحمد الصوفي؛ السكرتير الصحفي لرئيس اليمن السابق، علي عبدالله صالح، عن ردّ فعل الأخير عند إبلاغه أن جماعة "أنصار الله" تحضّر لإعدامه وفق سيناريو إعدام رئيس بلاد الرافدين السابق صدام حسين.

ومن هنا فقد ذكـر الصوفي؛ عضو الأمانة العامة لحزب "المؤتمر الشعبي العام"، في حوار خاص مع وكالة "سبوتنيك" الروسية: "كنت حاضراً عندما سمع صالح؛ بأن الحوثيين يحضّرون لتنفيذ سيناريو إعدام صدام معه، وكان معنا علي معوضة؛ وعلي الشاطر؛ وكنا نتكلم عن الحصار المضروب حوله".

وبدورة فقد قد ارْدَفَ الصوفي: "قلنا له: إن الحوثيين سيجعلونك تنتظر ساعتك، فإما أن تتحّرك وإما أن يُقضى عليك، وكان هناك شخصٌ، أحتفظ باسمه، جاءنا بأخبار أن الحوثيين أعدّوا في منطقة الفرقة الأولى مدرّعة ما يشبه المحكمة والمشنقة التي أُعدت لإعدام صدام حسين".

وقد أضــاف الصوفي: ضحك صالح؛ بقهقهة عجيبة جداً، ومن هنا فقد ذكـر: أنا أعرف أن علاقتي بهم ستنتهي بطريقة درامية.

وكان السيد الرئيس اليمني الراحل، علي عبدالله صالح؛ قد قُتل على يد الحوثيين في شــــــهر ديسمبر سَـــنَــــــة 2017.

وبقي صالح على رأس الهرم السياسي في اليمن مدة 33 عاماً قبل أن يتنحى في سَـــنَــــــة 2012 بعد قيام ثورة شعبية ضدّه.. وبعد ذلك تحالف صالح؛ مع "أنصار الله" ضدّ السيد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي؛ الذي تولى الحكم خلفاً له، قبل أن يتدخل تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية ويُعيد عبدربه للسلطة باليمن.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية