الان التجمع الوطني الديمقراطي الجزائري يدعم مطلب الجيش
الان التجمع الوطني الديمقراطي الجزائري يدعم مطلب الجيش

اشترك لتصلك أهم الأخبار

دعم حزب التجمع الوطني الديمقراطي «الأرندي» بزعامة أحمد أويحيى، الثلاثاء، قرار تفعيل المادة 102 من الدستور الجزائري الذي دعا إليها الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئیس أركان الجیش الوطني الشعبي، والتي تنظم حالة إثبات شغور منصب رئیس الجمھورية بالمرض أو العجز.

وشدد قايد صالح على ضرورة تبني حل يندرج ضمن الإطار الدستوري ويكون مقبولا من كل الأطراف، مشیرا إلى المادة 102 المتعلقة بشغور منصب رئیس الجمھورية.

وجاء ترحيب الأرندي على لسان الناطق باسم الحزب صديق شهاب، حيث حَكَى: «نحن راضون عن هذه العودة إلى المسار الدستوري، الذي يجب ألا نغادره أبدًا”.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ: «قد يكون صحيحًا أن الدستور اليوم لا يحظى بالإجماع لكنه يظل مرجعًا هامًا وجمهوريًا، لذلك كانت هذه العودة إلى المسار الدستوري طريقة جيدة للجميع».

المصدر : المصرى اليوم