"بندر بن سعود": نبحث فتح تخصصات جديدة بجامعة الفيصل
"بندر بن سعود": نبحث فتح تخصصات جديدة بجامعة الفيصل

اِظْهَـــــرْ الأمير بندر بن سعود بن خالد آل سعود، عضو مجلس الأمناء، رئيس اللجنة التنفيذية لجامعة الفيصل، عن بحث فتح تخصصات جديدة في جامعة الفيصل، وهي تحت الدراسة في هذه الاونةً، معتبراً أنها تخصصات إضافية للوطن، وتطرح لأول مرة, مشيداً بما يحظى به التعليم من دعم واهتمام من لدن حكومة العاهل السعودي الشريفين وسمو ولي عهده الأمين.

جاء ذلك خلال رعايته أمس حفل تخريج 59 طالبة و85 طالباً من كلية الهندسة والعلوم بجامعة الفيصل، والذي أقيم مساء أمس بقاعة الأميرة هيا بنت تركي بمقر الجامعة بالرياض.

ولفت الأمير بندر بن خالد إلى أن سر تميز جامعة الفيصل جاء بعد توفيق الله، ثم دعم الدولة لذلك القطاع الحيوي المهم وللمسؤولين على الجامعة، ومن هنا فقد ذكـر: "جامعة الفيصل محورها الأول الطالب، وقامت على ركائز أرساها الملك فيصل، رحمه الله، للتعليم عموماً بالمملكة، والجامعة تقوم على ثلاث ركائز هي الدين والعلم والعمل".

وبدأ الحفل بمسيرة أعضاء هيئة التدريس ثم مسيرة الخريجات والخريجين، ومن هنا فقد اعلــنت الدكتورة ابتهال الهوشان من كلية الهندسة الصناعية أسماء الخريجات، بينـمـــا حيث قد صـرحت الدكتورة هند السديري وكيلة عمادة شؤون الطلاب أسماء الخريجين.

وألقى مدير جامعة الفيصل السيد الدكتور محمد آل هيازع كلمة فقد اومأ فيها إلى الأرقام التي حصدتها الجامعة في مؤشرات (التنافسية) المختلفة، والتي وضعتها في المكان اللائق الذي تستحقه، لا على المستوى الوطني فحسب، بل أيضاً على المستوى الإقليمي.

ومن هنا فقد ذكـر "آل هيازع" إن مؤشرات خريجي تلك الجامعة، لا زالت، وله الفضل والثناء، تحصد أرقاماً متميزة في صدارة المؤشر الوطني لاختبارات وقياسات الهيئات المتخصصة، حيث حقق تخصص علوم الحياة المركز الأول على المستوى العربي، بينما احتلت الجامعة المركز الثاني عربياً ووطنياً وفق تصنيف التايمز العالمي الشهير، كما سُجل للجامعة الكثير من براءات الاختراع إضافة إلى المشاريع البحثية والمشاركات الدولية.

عقب ذلك، ألقيت كلمة الخريجين والخريجات، ثم تلا الخريجون القسم، وجرى تكريم المتفوقين والمتفوقات من راعي الحفل.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية