“ذا أتلانتك” الأمريكية: داعش هرب كل أمواله إلى تركيا
“ذا أتلانتك” الأمريكية: داعش هرب كل أمواله إلى تركيا

الخليج اليوم - متابعات

اِظْهَـــــرْ تحقيق لمراسل مجلة ذا أتلانتك الأمريكية في الشرق الأوسط ديفيد كينر، عن أن تنظيم داعش الإرهابي نقل معظم أصول أمواله إلى تركيا، رغم العقوبات التي فرضتها وزارة الخزانة الأمريكية ضد شركات الخدمات المالية التركية في الجمهورية السورية والموصل.

ومن خلالـة فقد رَوَى التحقيق أن بعض هذه الأصول نقلت إلى تركيا في صورة أموال ويحتفظ بها أفراد، وتم تحويل جزء منها إلى ذهب.

وبدورة فقد قد ارْدَفَ أن تركيا لديها سوابق في التغاضي عن أنشطة داعش داخل أراضيها، فالتنظيم الإرهابي جنى ملايين الدولارات عن طريق بيع النفط المهرب إلى مشترين أتراك.

وقد أشـــــــــــار التحقيق إلى الغارة التي شُنت ضد داعش في أربيل في أكتوبر/تشرين الأول 2018، واستهدفت الشبكة المالية التي أنشأها فواز محمد جبير الراوي، أحد قادة تنظيم داعش الإرهابي الذي تؤكد وزارة الخزانة الأمريكية أنه يمتلك ويدير شركات خدمات مالية، ويعمل مع تركيا.

وفي 23 مارس الجاري، حيث قد صـرحت قوات الجمهورية السورية الديمقراطية، المدعومة من الولايات المتحدة، هزيمة تنظيم داعش، واستعادة بلدة الباغوز، آخر معقل لداعش في شرق الجمهورية السورية.

ويأتي إعلان هزيمة داعش، بعد معارك قادتها قوات الجمهورية السورية الديمقراطية مع التنظيم الإرهابي في هذا فقد دامت 5 سنوات.

وخلال هذه المعارك قُتل نحو 12 ألف فرد من قوات الجمهورية السورية الديمقراطية خلال المواجهات مع داعش، كما أصيب نحو 21 ألفا آخرين.

واعتقلت قوات الجمهورية السورية الديمقراطية، خلال المعارك التي خاضتها ضد التنظيم المتطرف، المئات من التكفيرييــن الأجانب غير السوريين والعراقيين، من جنسيات عدة أبرزها: البريطانية والفرنسية والألمانية، وطالبت الدول المعنية باستعادة مواطنيها.

المصدر : الوئام